بحث متقدم
الزيارة
1371
محدثة عن: 2013/08/26
خلاصة السؤال
ما هو حکم قطف الفواکه و الخضروات من مزرعة الآخرین من دون إذنهم؟
السؤال
إذا عبرنا من جوار أرض زراعیة عائدة للناس و قطفنا باقة من الأعشاب الطبیة التی نحتاج إلیها من دون أن ندخل فیها فهل هذا حرام؟ و علی فرض الاقتطاف هل یحرم الأکل من ذلک أم لا؟
الجواب الإجمالي
لایوجد الجواب الاجمالی لهذا السوال النقر الجواب التفضیلی
الجواب التفصيلي

 فی الجواب عن السؤال المذکور نعرض أولاً رأی الفقهاء (الذین أجابوا بشکل عام) ثم رأی آیة الله هادوی الطهرانی(دامت برکاته):

 

 

 

 

رأی الفقهاء بشکل عام:

 

إن التصرّف فی أموال الآخرین بأی نحو کان بأی مقدار، یحتاج الی إذن و رضا أصحابها، و المورد الوحید الذی استثنی من ذلک هو: "إذا کانت شجرة مثمرة علی طریق المارّة فإنه یجوز فی حال المرور الأکل من ثمرة تلک الشجرة فی ذلک المکان بشرط عدم تجاوز حد الشبع و الحاجة".[1]

 

و ورد فی بیان آخر: "یجوز لمن مرّ بشیء من الثمرة فی النخل أو الفواکه الأکل منها إن لم یقصد بل وقع المرور اتفاقاً و لا یجوز له الإفساد و لا الأخذ و الخروج به، و الأحوط الاقتصار علی صورة عدم العلم بکراهة المالک.

 

و هذا الحکم فی حالة کون الشجرة علی الطریق، و إما إذا کانت فی بستان محصور فلا یجوز الدخول فی ذلک البستان و الأکل من ثماره من دون إذن المالک.[2] و بعض العبارات قد فرّقت بین الأکل من ثمرة الشجرة و الأکل من الزرع.[3]

 

علماً بأنه یمکن الاطلاع علی روایات هذا الباب فی کتاب بحارالانوار ج100 ص 75 باب 14 ما یجوز للمارة أکله من الثمرة.

 

و ینبغی التنبیه الی أنه توجد فی هذا المجال روایات أکثر اعتباراً فی کتاب وسائل الشیعة ج9 ص 203-204 و ج 25 ص 148 و خصوصاً صحیحة عبد الله بن سنان و التی وردت فی المصدر الأول.

 

 

 

 

رأی حضرة آیة الله هادوی الطهرانی (دامت برکاته) کما یلی:

 

1. إذا کانت الاعشاب الطبیّة هی من النباتات الطبیعیة و کان اقتطافها من دون دخول و تصرّف فی الأرض فالظاهر أنه لا بأس به و خصوصاً إذا کان الشخص محتاجاً الی ذلک، و بمقدار الاستعمال الشخصی لا الأکثر من ذلک.

 

2. إذا لم تکن الاعشاب الطبیّة طبیعیة، فإنه یجوز اقتطافها ظاهراً بمقدار الحاجة و من دون دخول و تصرّف فی الأرض و اتلاف الاعشاب، و بمقدار الاستعمال الشخصی لا الأکثر من ذلک خصوصا اذا کان محتاجا الیها.

 

3. فی غیر هاتین الصورتین یکون الاقتطاف محرماً و یکون الشخص ضامناً.

 

 

[1] الإمام الخمینی، الاستفتاءات، ج2، ص 510، السؤال 19، یقول آیة الله بهجت: (مسألة 1144) یجوز للإنسان أن یأکل من ثمرة شجرة تکون علی طریق المارة العام، حتی لو کان لها مالک خاص، لکن لا یجوز أن یؤدی ذلک الی افساد أو إتلاف الشجرة و الثمرة و الأحوط أن لا یأخذ معه شیئاً من الثمرة". توضیح المسائل المحشی للإمام الخمینی، ج2، ص 229.

[2] مجمع المسائل للگلپایگانی، ج2، ص44.

[3] یجوز لمن مرّ بشیء من الثمرة فی النخل‏ أو الفواکه الأکل منها إن لم یقصد، بل وقع المرور اتّفاقا. و لا یجوز له الإفساد و لا الأخذ و الخروج به، و لا یحلّ له الأکل أیضا مع القصد. و لو أذن المالک مطلقا، جاز. روى محمّد بن مروان قال: قلت للصادق (ع): أمرّ بالثمرة فآخذ منها، قال: «کل و لا تحمل» قلت: فإنّهم قد اشتروها، قال: «کل و لا تحمل» قلت: جعلت فداک إنّ التجّار قد اشتروها و نقدوا أموالهم، قال: «اشتروا ما لیس لهم». و عن یونس عن بعض رجاله عن الصادق (ع)، قال: سألته عن الرجل یمرّ بالبستان و قد حیط علیه أو لم یحط، هل یجوز له أن یأکل من ثمره و لیس یحمله على الأکل من ثمره إلّا الشهوة و له ما یغنیه عن الأکل من ثمره؟ و هل له أن یأکل منه من جوع؟ قال: «لا بأس أن یأکل، و لا یحمله و لا یفسده». و هل حکم الزرع ذلک؟ إشکال أقربه: المنع، لما رواه مروک بن عبید عن بعض أصحابنا عن الصادق (ع)، قال: قلت له: الرجل یمرّ على قراح الزرع یأخذ منه السنبلة، قال: «لا» قلت: أیّ شی‏ء سنبلة؟ قال: «لو کان کلّ من یمرّ به یأخذ سنبلة کان لا یبقى منه شی‏ء». و کذا الخضراوات و البقول. و لو منعه المالک، فالوجه: أنّه یحرم علیه التناول مطلقا إلّا مع خوف التلف، الحلی، الحسن بن یوسف بن المطهر الأسدی‏، تذکرة الفقهاء (ط-الحدیثة)، ج‏12، ص 155 و 156، مسألة 663.

 

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • هل یجب أداؤها الحقوق الشرعیة للولی الفقیه أم المرجع التقلید؟
    1372 الانظمة 2011/06/20
    جواب آیة الله الشیخ مهدی الهادوی الطهرانی (دامت برکاته) کما یلی:الحقوق و الأموال الشرعیة تتعلّق بالولایة، و من هنا یجب أداؤها للفقیه الجامع للشرائط الذی له ولایة، إذن کل فقیه عادل کفوء یمکن له استلام الحقوق الشرعیة، لکن فی زمان تشکیل الحکومة الإسلامیة یجب على الاحوط وجوباً اعطاء الحقوق الشرعیة ...
  • ما هی الفروق و التفاوت بین الشیعة و السنة؟
    2718 الکلام القدیم 2012/01/05
    من الصعب هنا البحث فی موضوع شائک و موسع جداً، و لکن من الممکن هنا الاشارة -اجمالا- الى بعض النظریات التی یختلف فیها الفریقان او بعض أهل السنة مع الشیعة. و یمکن تصنیفها الى الامور التی تدور فی المحور العقائدی و الاخرى التی تتمحور فی الجانب الفقهی و الاحکام:الف. البعد ...
  • هل يجوز لي أن أتواصل مع الفتاة التي عازم على الزواج معها عبر الرسائل القصيرة قبل الخطوبة؟
    2334 الحقوق والاحکام 2012/12/01
    إن الزواج أمر مقدس و له آثار و نتائج إيجابية كثيرة على الحياة الفردية و الاجتماعية للإنسان، و من آثاره هو تلبية رغبات الإنسان و احتياجاته الضرورية و الفطرية التي أودعها الله سبحانه في و جود كل رجل و مرأة ليكملا نواقصهم مع بعض. من هذا المنطلق أكد الإسلام عليه ...
  • هل یتعلّق الخمس بالمبلغ الموجود فی حساب القرض الحسن للمسکن؟
    1678 الحقوق والاحکام 2009/06/24
    أرسلنا سؤالک الی مکاتب المراجع و وصلتنا الأجوبة التالیة:مکتب سماحة آیة الله العظمی الخامنئی(مد ظله العالی):کل ما کان من مقدار من المبلغ المذکور من حاصل الکسب فانه یجب تخمیسه عند رأس السنة الخمسیة فیجب دفع خمسه بعنوان انه خمس.مکتب سماحة آیة الله العظمی مکارم الشیرازی(مد ظله العالی):إذا لم تکن قد ...
  • هل حکم الماء القلیل المتصل بالکر حکم الکر؟
    1316 الحقوق والاحکام 2010/09/05
    کل ماء قلیل اتصل به الماء الکثیر صار کثیراً فیکون معتصما ما لم ینقطع عنه، فخزان الماء الصغیر إذا جرى علیه أنبوب الإسالة صار کثیراً، و ماء القدر الموضوع فی المغسلة إذا فتحت علیه أنبوب الماء المتّصل بالکر، فاتصل ماء القدر بماء الانبوب صار ماء القدر کثیراً، کل ذلک، ما ...
  • إذا احتاج فی أثناء الطواف الی قضاء حاجته فما هو حکمه؟
    1152 الحقوق والاحکام 2009/11/09
    ارسل السؤال المذکور الی مکاتب المراجع (زید عزّهم العالی) و حصلنا علی الأجوبة التالیة:مکتب سماحة آیة الله العظمی الخامنئی (مد ظله العالی):إذا عرض الحدث الأصغر أثناء الطواف فله عدة صور:1. إذا عرض الحدث الأصغر قبل إتمام نصف الشوط الرابع (قبل الوصول الی مقابل الرکن الثالث من الکعبة المشرّفة) وجب قطع ...
  • هل صدر من النبی (ص) ترک الاولی فی وقعتی بدر و تبوک
    2213 علوم القرآن 2007/12/26
    یعتقد فریق من علماء المسلمین فی الموارد التی لم یتلق فیها النبی (ص) وحیاً من الله فإنه یتخذ المواقف فیها على أساس اجتهاده، و إنه من الممکن أن تکون قراراته و مواقفه مخالفة للأولى أو للمصلحة فی مثل هذه الحالة، و إن العتاب الموجه للنبی (ص) من قبل الله فی ...
  • ماذا یعنی دفع الافسد بالفاسد؟ اوضحوا ذلک مع ذکر مثال.
    1514 الحقوق والاحکام 2009/04/11
    الأفسد هو الامر الأکثر ضرراً و فساداً و الفاسد هو الامر الباطل و المضر و من القواعد المسلمة فی اصول فقه الإمامیة قاعدة "الاهم و المهم" و "دفع الافسد بالفساد". فقد یقع التزاحم للانسان احیاناً فی مقام اداء تکلیفین شرعیین بسبب ضیق الزمان و ... ، ای ان المکلف یعجز ...
  • هل وضع الشنف على الأذن علامة اللواط؟ ما هو حکم زواج اللوطی مع الجنس المخالف؟
    2088 الحقوق والاحکام 2010/03/02
    یعبّر عن العلاقة الجنسیة بین الرجال باللواط و لها شروط و أحکام خاصة بیّنت فی محلها.إن الشریعة الاسلامیة تسمح لکل انسان أن یمارس العلاقة الجنسیة ـ عبر زواج شرعی ـ مع الجنس المخالف شریطة أن یلتزم ببعض الأحکام التی ذکرت فی محلها، و یحرم بناء أی علاقة جنسیة (لواط أو ...
  • قرأت فی نهج البلاغة ان الإمام علیا (ع) قال لرجل من الخوارج "یا أثرم" أی عدیم الأسنان! فهل من الجدیر بأمیر المؤمنین (ع) أن تصدر منه هذه الإهانة؟!
    1785 تاريخ کلام 2011/10/19
    قد نجد أفراداً یقومون بتخریب شخصیة الطرف المقابل بالتهریج و الصراخ و إثارة الشغب، فالإسلام یسمح فی المقابل و تحت قانون "المقابلة بالمثل" الوقوف أمام استمرار هذه التصرّفات غیر المناسبة بعمل موجل للإهانة فی المقابل، أما أمیر المؤمنین (ع) فکان یقابل شعارات و تبلیغات خصومه من الخوارج و غیرهم بالإستدلال ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    134131 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط الأضحية، و لا ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    36140 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و يظن سوءً بأقوال ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    29247 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ شَيْا وَ سَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِين". 2ـ الأحزاب، ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    22567 الحقوق والاحکام 2010/07/29
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    20978 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو الموقف القرآني من صفتي الاسراف و التبذير؟ و ما هي الآثار المترتبة عليهما؟
    9985 العملیة 2012/07/07
    الفكر الاسلامي فكر شمولي جاء لمعالجة جميع الزوايا في حياة الانسان و وضع البرامج الناجعة لكل مفاصل الحياة، كذلك يتصف الفكر الاسلامي بالوسطية حيث يدعو اتباعه دائماً الى الاعتدال و اجتناب الافراط و التفريط، و الانتفاع بالنعم الالهية بعيداً عن الاسراف و التبذير. و قد عرف الاسراف بانه الزيادة و ...
  • لماذا لم یرد فی القرآن أسماء الائمة بشکل صریح؟
    8770 الکلام القدیم 2007/07/31
    یجب الالتفات الی انّه و بالرغم من عدم ذکر أسماء الائمة الاطهار (ع) فی القرآن بشکل صریح، لکنه قد وردت أسماءوهم فی کلام نبی الاسلام (ص) بشکل صریح و خاصة أمیر المؤمنین علی بن ابی طالب (ع)، و من المصادیق الواضحة لذلک حدیث الغدیر الذی هو بمثابة الاعلان الرسمی لخلافة ...
  • لماذا یلعن الشیعة الصحابة و الخلفاء؟
    8352 الکلام القدیم 2007/05/29
    من الامور التی تتهم بها الشیعة قدیما و حدیثا تهمة موقفهم من الصحابة و انهم-ای الشیعة- یکنون الکره - کما یدعی خصوم الشیعة- للصحابة، وهذه التهمة غیر صحیحة ، بل الشیعة تکن الاحترام للصحابة لانهم رواد الاسلام وحاملو الشریعة قال تعالى (مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَ الَّذینَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْکُفَّارِ ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    7947 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات الحياة و الابتعاد ...
  • ما معنى الحکمة فی القرآن و فرقها عن العلم؟
    7325 التفسیر 2007/01/10
    المعنى اللغوی: (الحکمة) هی القول و العمل المطابق للحق و الحقیقة، التوصل إلى الحق بواسطة العلم و العقل، او کل ما یوقف الإنسان على أمر الحق فهو حکمة.(العلم) هو إدراک حقیقة الشیء، المعرفة و الاطلاع.الحکمة و العلم فی القرآن:تکررت مادة (الحکمة) عدة مرات فی القرآن الکریم و قد ذکر المفسرون ...

الروابط