بحث متقدم
الزيارة
4230
محدثة عن: 2011/11/12
خلاصة السؤال
هل ینسجم القول بحجیة رأی الاکثریة من اعضاء مجلس صیانة الدستور مع نفی الشیعة لحجیة الاجماع؟
السؤال
مع الاخذ بنظر الاعتبار موقف علماء الشیعة من حجیة الاجماع و نفیهم لتلک الحجیة خلافا لعلماء العامة، فکیف ینسجم ذلک مع القول بحجیة رأی الاکثریة من اعضاء مجلس صیانة الدستور فی إقرار القوانین و الدساتیر المشرعة؟
الجواب الإجمالي

من غیر الصحیح القول بان الشیعة ترفض الاجماع مطلقا، بل هناک بعض الاجماعات مقبولة لدیهم؛ و من هنا جاء عدّ الاجماع فی کتب اصول الفقه من ضمن مصادر التشریع بعد القرآن الکریم و السنة المطهرة و العقل.

ثم إن اعضاء مجلس صیانة الدستور مع کونهم مجتهدین لکنهم لا ینطلقون فی عملیة التصویت على القوانین من حیثیة کونهم مجتهدین و مفتین، بل عملهم منصب على تشخیص کون القوانین هل هی متطابقة مع الشریعة و القانون الاساسی او مخالفة لها.

فهؤلاء الاعضاء ممثلون و نواب عن القائد فی تشخیص مطابقة القوانین مع الشریعة و القانون الاساسی، و لیس الملاک فی القضیة الکثرة او القلة فی مجلس صیانة الدستور، بل الملاک رأی القائد فی مشروعیة القوانین.

و بهذا اتضح ان الفارق الاساسی بین مبانی الاجماع و مجلس صیانة الدستور کبیرة جدا، و انه لا علاقة بین الاجماع و بین رأی الاکثریة فی مجلس صیانة الدستور.

الجواب التفصيلي

لابد من الالتفات الى نکتة مهمة و هی أنه یوجد بین استنباط الحکم الشرعی الکلی من مصادرة الشرعیة و بین تطبیق ذلک الحکم المستنبط على مصادیقه، فارق کبیر جداً و أساسی. و لکی تتضح هذه الفکرة و الوصول الى الاجابة المناسبة، لابد من الاشارة الى الأمور التالیة:

1. من غیر الصحیح القول بان الشیعة ترفض الاجماع مطلقا، بل هناک بعض الاجماعات مقبولة لدیهم؛ و من هنا جاء عدّ الاجماع فی الکتب الاصول من ضمن مصادر التشریع بعد القرآن الکریم و السنة المطهرة و العقل.

2. الاجماع الذی ذهب الیه علماء السنة فی اثبات الحکم الشرعی و رفضه الفقهاء الشیعة هو الاجماع الذی لا یقوم على دلیل معتبر و انما ینطلق من القیاس و الاستحسان لاستنباط حکم شرعی کلی و اعطاء فتوى عامة فی القضیة المبحوث عنها.

3. الکثیر من القواعد الفقهیة کقاعدة "لا ضرر" بیّنت بطریقة کلیة و على کلیتها لوحظت فی القوانین المطروحة أیضا.

فعلى سبیل المثلا عندما نعود الى الاصل الاربعین من دستور الجمهوریة الاسلامیة (القانون الاساسی) حول القاعدة المذکورة نراه یصرح بنحو کلی: "لا یحق لأحد أن یجعل من ممارسة حقٍّ من حقوقه وسیلة للإضرار بغیره، أو الاعتداء على المصالح العامة".[1]

4. جاء فی المادة الرابعة من دستور الجمهوریة الاسلامیة: "یجب أن تکون الموازین الاسلامیة الشرعیة اساس جمیع القوانین و القرارات المدنیة و الجزائیة و المالیة و الاقتصادیة و الاداریة و الثقافیة و العسکریة و السیاسیة وغیرها"[2]. هذا "و یتولى الفقهاء فی مجلس صیانة الدستور تشخیص ذلک".[3]

اما الاصل السابع بعد المئة من الدستور فیصرح بانه " تُوکل مهمة تعیین القائد الى الخبراء المنتخبین من الجامعین للشرائط المذکورة فی المادتین الخامسة و التاسعة بعد المئة...و یتمتع القائد المنتخب بولایة الامر و یتحمل کل المسؤولیات الناشئة عن ذلک".[4]

و اما کیفیة الربط بین الاصلین فهذا ما توضحه النقطة الخامسة.

5. ان نسبة الفتاوى المتفق علیها بین الفقهاء هی النسبة الاکبر و على فرض الاختلاف یکون رأی الولی الفقه هو المقدم، لکن لما کانت مهمام الولی الفقیه و مشاغله بحد من الکثرة و السعة بحیث لا تسمح له بمتابعة کل الامور حتى الجزئیة منها و مطابقتها مع الشرع المقدس بل و مع ما یفتی به نفسه. هذا من جهة.

و من جهة أخرى تطبیق الفتاوى الکلیة على مصادیقها الخارجیة لا تحتاج الى فقهاء یتحلمون هذه المسؤولیة، بل فی کثیر من الاحیان یستطیع شخص واحد غیر فقیه القیام بالتطبیق، لکن من الطبیعی جداً ان یکون المجتهدون العدول أجدر و الیق بتطبیق ذلک بصورة دقیقة، و من هنا جاء فی الاصل 91 من الدستور: "یتم تشکیل مجلس باسم (مجلس صیانة الدستور) لضمان مطابقة ما یصادق علیه مجلس الشورى الاسلامی مع الاحکام الاسلامیة.

و یتکون على النحو التالی:

1.ستة اعضاء من الفقهاء العدول العارفین بمقتضیات العصر و قضایا الساعة، و یختارهم القائد.

2. ستة اعضاء من الحقوقیین المسلمین من ذوی الاختصاص فی مختلف فروع القانون، یرشحهم رئیس السلطة القضائیة و یصادق علیهم مجلس الشورى الاسلامی".[5]

و من هنا یمکن الخروج بالنتیجة التالیة: ان هؤلاء الاعضاء ممثلون و نواب عن القائد فی تشخیص مطابقة القوانین مع الشریعة و القانون الاساسی، و لیس الملاک فی القضیة الکثرة او القلة فی مجلس صیانة الدستور، بل الملاک رأی القائد فی مشروعیة القوانین.

علما، ان اعضاء مجلس صیانة الدستور مع کونهم مجتهدین لکنهم لا ینطلقون فی عملیة التصویت على القوانین من حیثیة کونهم مجتهدین و مفتین، بل عملهم منصب على کون القوانین هل هی متطابقة مع الشریعة و القانون الاساسی او مخالفة لها.

و الذی یشهد على ما نقول اننا نرى فی کثیر من الاحیان یقوم اعضاء مجلس صیانة الدستور بالاستفتاء من القائد لمعرفة حکم القضیة.[6]

الدلیل الآخر لتأیید ما ذکرناه، أن السید القائد یستطیع ان ینفذ الامر مباشرة او عن طریق ارجاع القضیة الى مجلس تشخیص مصلحة النظام حتى مع مخالفة الاکثریة من اعضاء مجلس صیانة الدستور بل کلهم.

و مع ملاحظة کل ما مر یتضح لنا الفارق الاساسی بین مبانی الاجماع و مجلس صیانة الدستور، و انه لا علاقة بین الاجماع و بین رأی الاکثریة فی مجلس صیانة الدستور.



[1] دستور الجمهوریة الاسلامیة، المادة40.

[2] نفس المصدر، المادة 4.

[3] نفس المصدر.

[4] المصدر، المادة 107.

[5] المصدر، المادة91.

[6] انظر على سبیل المثال: صحیفة الامام، ج 20، ص 402، موسسة تنظیم و نشر آثار الامام الخمینی‏، طهران، 1386ش، الاستفتاء حول المعادن المکتشفة فی الاملاک الشخصیة.

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    271544 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    216006 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    117462 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    105379 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    82088 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    53738 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    52831 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    46441 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    42118 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    41283 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...