بحث متقدم
الزيارة
5380
محدثة عن: 2010/01/05
خلاصة السؤال
قديماً ينذر بعض الأفراد للحيوانات و الطيور في الأماكن المقدسة و يعطونها بعض الطعام، فهل يقرّ العلماء هذا الأمر اليوم؟
السؤال
سماحة الشيخ الأجل الأكرم آية الله الشيخ مهدي الطهراني، سلام عليكم، بعد التحية و الإحترام، أرجو الاجابة عن هذه القضية التي تخص "النذر للحيوانات". فمن الشائع قديماً في الأماكن المقدسة و في قبور أولاد الأئمة أن يشتري بعض الأفراد حفنة من الحنطة أو الشعير وفاءً لنذرٍ قام به و يرميه في هذه الأماكن للطيور المجتمعة فيه، لكن هذا الأمر قد قلّ هذه الأيام ـ مع الأسف ـ، فهل تقرّون هذا النذر و تأيدونه نظراً لكلفته القليلة و إمكانه لكل أحد و فوائده البيئية؟ إضافة إلى موت بعض الحيوانات في بعض الفصول الباردة خاصة عند هطول الثلوج داخل المدينة و خارجها بالأخص الطيور لعدم حصولها على الأكل، فهل تقرّون أداء هذا النذر و إشاعته و التبليغ له؟
الجواب الإجمالي

جواب آية الله الشيخ مهدي الهادوي الطهراني (دامت بركاته) عن هذا السؤال الآتي:

يعتبر إطعام الحيوانات غير المؤذية (الأليفة) التي تفيد الإنسان، من مصاديق الخير و ينعقد مثل هذا النذر لها، كما لا إشكال في التبليغ لهذا النذر.

 

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • ماهي غزوة الابواء؟
    5363 تاريخ بزرگان 2012/03/08
    خرج النبي(ص) من المدینة في اول غزوة مع مأتین من اصحابه قاصداً قریشاً و بني ضمرة، و وصل الی منطقة ودان و الابواء و لکنه لم یر اثراً لقریش، و لهذا اطلق علی ذلک غزوة ودان و غزوة الابواء، و حیث انه لم تقع حرب و مواجهة ...
  • أنا أعشق الله و الإسلام کثیراً جداً.
    4868 العملیة 2010/10/21
    السلام علیکم، نتمنى أن تحتفظ بهذه العلاقة الجمیلة و الآصرة المبارکة مع الله فی کل حیاتک فوجود هذا الحب فی هذا العالم المتالطم بانواع الملذات و الشهوات و المغریات یکشف عن شخصیتک المعنویة التی الباحثة عن الحقیقة و الراجیة لله سبحانه.إنها ...
  • ما هی فلسفة وجود الإمام صاحب الزمان فی عصر الغیبة؟
    5063 الکلام القدیم 2008/06/21
    مع حضور الإمام المعصوم (ع) یصاحبه الکثیر من العطاء و البرکات و الفیوضات، و لکن وجود الإمام المعصوم فی حال الغیبة له برکات کثیرة و عطاء وفیرٌ أیضاً یمکن أن نجملها بالآتی: 1ـ الإمام وسیلة و واسطة للفیض الإلهی. 2ـ استفادة الناس من وجوده کما ذکرنا ذلک فی ...
  • ما هي الجعالة و ما الفرق بينها و بين الاجارة؟
    7892 الحقوق والاحکام 2012/10/03
    (الجعالة) هي الالتزام بعوض معلوم على عمل محلل مقصود، أو هي إنشاء الالتزام به، أو جعل عوض معلوم على عمل كذلك.و يقال للملتزم: الجاعل، و لمن يعمل ذلك العمل: العامل، و للعوض: الجعل و الجعيلة.[1] و تفتقر إلى الإيجاب، و هو كل لفظ ...
  • سؤالی لکل الروافض این الاسلام والسنة الشریفة من اللطم یا لاطمین یا نواحین؟
    8577 التاریخ 2006/11/13
    ان کل ظاهرة اجتماعیة یراد دراستها لابد ان ینظر الیها من داخل تلک الظاهرة وفی الوسط التی ظهرت لا من فوق ومن دون معرفة الخصوصیا ت والاهداف والدوافع والعوامل التی ادت الى ظهورها ، کما انه من اللازم ان تدرس القضیة بموضوعیة وبعیدا عن التعصب والانفعال الشدید.والذی یظهر من ...
  • لقد جاء فی روایة حول زیارة الإمام الحسین (ع) أنه: " من زاره کمن زار الله فی عرشه". أرجو بیان معنى هذه الروایة و مدى صحتها.
    5398 العملیة 2011/09/22
    1ـإن جمیع رواة هذه الروایة من الثقاة.2ـ لیس القصد من التشبیه فی هذه الروایة، التشبیه بالمکان، إذ لیس لله مکان لیکون ذلک المکان عرشه و یشبّه مکان آخر بمحلّ الله، بل العرش منسوب إلى الله و محل الزیارة؛ إذن معنى الحدیث زیارة عرش الله.
  • هل صحیح ما یقال من أنه لا یجوز النظر الى السماء اثناء الدعاء و وجوب النظر الى باطن الکف؟
    5647 العملیة 2011/06/02
    فی خصوص الاجابة عن السؤال لابد من الالتفات الى الامور التالیة:اولا: ینبغی للانسان أن یکون فی حالة تضرع و ابتهال أثناء الدعاء و طلب الحاجة من الله تعالى.ثانیا: یستحب- إذا أراد القنوت- رفع الیدین، کما یستحب جعلهما فی مقابل الوجه و جعل باطن الکفین نحو السماء و لیضم ...
  • ما هو حکم الجماع فی حال الحیض مع استعمال الواقعی (الکاندوم)؟
    10722 الحقوق والاحکام 2008/09/15
    من جملة المحرمات علی الحائض الجماع فی الفرج فهو حرام علی الرجل و علی‌ المرأة أیضاً،[1] حتی لو کان بمقدار الحشفة و لم یحصل انزال (خروج منی)،[2] بل الاحوط وجوباً ان لا یدخل حتی بمقدار أقل من الحشفة.[3]،[4]و وضوح هذا الحکم ...
  • طلب آیات من القرآن فی إثبات إمامة الامام علی (ع)
    17397 الکلام القدیم 2007/11/21
    ان أفضل طریق لاثبات إمامة الامام علی (ع) لاهل السنة هو التمسک بالقرآن و الروایات الواردة فی توضیح الآیات من کتبهم، و بالطبع فان من البدیهی أن یکون الانسان طالباً للحقیقة حتی لا یتشبث بالتوجیهات الخاطئة و غیر العقلائیة و یغمض عینیه عن رؤیة الحقیقة.إن فی القرآن الکریم آیات ...
  • ما حکم اللعب بالنرد؟
    5579 الحقوق والاحکام 2011/11/27
    مکتب سماحة آیة الله العظمى السید الخامنئی (مد ظله العالی):اذا کان النرد یعد من آلات القمار عرفا، فیحرم اللعب به مطلقا حتى مع عدم شرط المقامرة (الربح و الخسارة).مکتب سماحة آیة الله العظمى السید السیستانی (مد ظله العالی):یحرم ذلک.مکتب آیة الله العظمى الشیخ مکارم الشیرازی (مد ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    279220 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    256433 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    127902 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    112319 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    88798 التفسیر 2012/05/15
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    59290 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    59199 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    56735 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو الذنب الذي ارتكبه النبي يونس؟ أ ليس الانبياء مصونين عن الخطأ و المعصية؟
    48928 التفسیر 2012/11/17
    عاش يونس (ع) بين قومه سنين طويلة في منطقة يقال لها الموصل من ارض العراق، و لبث في قومه داعيا لهم الى الايمان بالله، الا أن مساعيه التبليغية و الارشادة واجهت عناداً و ردت فعل عنيفة من قبل قومه فلم يؤمن بدعوته الا رجلان من قومه طوال ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    46965 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...