بحث متقدم
الزيارة
5955
محدثة عن: 2009/07/18
خلاصة السؤال
عند ما یتلى القرآن الکریم فما هو الأنسب هل السکوت و الإنصات أم المتابعة و القراءة مع القارئ؟
السؤال
نعلم أن القرآن صرح بلزوم الصمت و الإنصات حین تلاوة القرآن. یرجى الإیضاح هل أن متابعة القارئ فی التلاوة أفضل أم السکوت و الإنصات؟
فمثلاً عند ما تقام بعض الصلاة المستحبة فی المساجد من قبل فرد أو مجموعة أفراد و یقرأ القرآن بصوتٍ عال، فما هو تکلیف الآخرین، هل هو السکوت أم لا ؟ فلو أن أحد المصلین صلى الغفیلة بین المغرب و العشاء، و قرأ «و ذا النون اذ ذهب...» بصوت عالٍ فهل یجب على الآخرین السکوت أم بإمکانهم تلاوة الآیة أم یجوز لهم الانشغال بأذکارهم و أدعیتهم؟
إضافةً إلى ذلک یرجى إیضاح التکلیف الإسلامی حینما یتلى القرآن من الأجهزة الصوتیة کالرادیو و التلفاز و غیرها؟
الجواب الإجمالي

من آداب قراءة القرآن السکوت و الإنصات لآیاته و التفکر بمعانیها و مدلولاتها، و أن ظاهر الآیة الدالة على ذلک عامة و شاملة، و لکن المستفاد من الروایات الکثیرة و اتفاق العلماء أن هذا الحکم استحبابی، و من الراجح أن یسود الصمت و الاستماع فی أی مکان و زمان یتلى فیه القرآن الکریم احتراماً لآیاته و تدبراً لمعانیه و استفهام مفاهیمه و الاستفادة منها فی الحیاة، و ذلک لأن القرآن لیس کتاب قراءة و حسب، و إنما کتاب فهم و إدراک و من ثم عمل. و من الطبیعی أن متابعة القارئ فی محافل القراءة لا یتنافى مع احترام القرآن، بل یمثل مظهراً من مظاهر الاحترام و الاهتمام.

و المورد الوحید الذی یتخذ فیه هذا الحکم الإلهی صفة الوجوب هو فی حالة متابعة إمام الجماعة فی الصلاة، فعلى المأموم السکوت عند ما یسمع قراءة الإمام.

الجواب التفصيلي

أکد القرآن على أهم آداب القراءة بالقول: «و إذا قرئ القرآن فاستمعوا له و أنصتوا لعلکم ترحمون»[1].

اعتمد بعض المفسرین على کلام ابن عباس فی مورد سبب نزول الآیة فقالوا: کان المسلمون فی بدایة الأمر یتحدثون أثناء إقامة الصلاة، و فی بعض الأحیان یأتی أحدهم و هو متأخر عن الصلاة فیسأل المصلین عن عدد الرکعات المنقضیة، فیتلقى منهم جواباً على ذلک فنزلت الآیة الکریمة لتنهى المسلمین عن هذا العمل.

و عن الزهری: عندما کان النبی یتلو القرآن کان شاب من الأنصار یتابعه فی القراءة بصوت عالٍ فنزلت الآیة المتقدمة للنهی عن ذلک.

و ظاهر الآیة أن الحکم فیها عام لا یختص بحالة معینة، و لکن الروایات الواردة عن أئمة المسلمین حملت العلماء على القول بأن هذا الحکم العام الشامل حکم استحبابی، أی أنه من اللائق و المستحب أن ینصت الإنسان إلى القرآن حین تلاوته فی أی زمان و على أی حال. على الآخرین احترام القرآن و السکوت حین تلاوته، و أن یصغى إلى التلاوة بآذان القلب و الروح لاستلهام النداء و الخطاب الإلهی و من ثم الاستفادة منه فی الحیاة العملیة، لأن القرآن لیس کتاب تلاوة و حسب، و إنما کتاب فهم و إدراک و من ثم عمل، و أن هذا الحکم المستحب على درجة من الأهمیة بحیث جاء التعبیر عنه فی بعض الروایات بلفظ الواجب.

و فی حدیث عن الإمام الصادق نقرأ: « «یجب الإنصات للقرآن فی الصلاة و غیرها» »[2]. حتى أنه یستفاد من بعض الروایات أنه إذا کان أمام الجماعة مشغولاً بالقراءة حین الصلاة و سمع شخصاً یتلو آیة من القرآن الکریم یستحب له السکوت حتى ینهی القارئ تلاوة الآیة ثم یستأنف الإمام صلاته، و قد روی عن الإمام الصادق فی قصة ابن الکوى المنافق مع أمیر المؤمنین: « قال(ع): إن علیا (ع) کان فی صلاة الصبح فقرأ ابن الکواء و هو خلفه: "وَ لَقَدْ أُوحِیَ إِلَیْکَ وَ إِلَى الَّذِینَ مِنْ قَبْلِکَ لَئِنْ أَشْرَکْتَ لَیَحْبَطَنَّ عَمَلُکَ وَ لَتَکُونَنَّ مِنَ الْخاسِرِینَ "[3] فأنصت علی (ع) تعظیما للقرآن حتى فرغ من الآیة، ثم عاد فی قراءته، ثم أعاد ابن الکواء الآیة، فأنصت علی (ع) أیضا، ثم قرأ فأعاد ابن الکواء فأنصت علی (ع)، ثم قال: "فَاصْبِرْ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَ لا یَسْتَخِفَّنَّکَ الَّذِینَ لا یُوقِنُونَ [4] ثم أتم السورة، ثم رکع. »[5]

و یتضح من مجموع هذا البحث أن السکوت و الإنصات حینما یتلى القرآن الکریم أمرٌ محبب و مطلوب و ذات قیمة کبرى، و لکنه لیس واجباً بشکلٍ کلی. و إضافة إلى الروایات الدالة على الاستحباب فإن قوله تعالى: «لعلکم ترحمون» فیه إشارة استحباب الإنصات و التدبر.

و المورد الوحید الذی یتخذ فیه هذا الحکم الإلهی صفة الوجوب هو فی حالة متابعة إمام الجماعة فی الصلاة، فعلى المأموم السکوت عندما یسمع قراءة الإمام[6]، حتى أن بعض الفقهاء اعتبر هذه الآیة دلیلاً على سقوط قراءة الحمد و السورة عن المأموم فی صلاة الجماعة.

إن الأمر بالسکوت فی المجالس التی یتلى فیها القرآن من أجل أن یتوجه الإنسان إلى کلام الله و تدبر آیات کتابه[7].

فإذا کان القرآن یتلى فی مجلس ما و کان البعض یتحدث فی أموره و أعماله الخاصة فإن الآیة المتقدمة تشیر الى ان الاجدر بالمؤمنین السکوت و الإنصات إلى القرآن تأدباً واحتراما و أما إذا کانت القراءة جماعیة أو کان الشخص یتابع القارئ من أجل التعلم فذلک لا ینافی احترام القرآن، بل مثال و مفردة من مفردات الاحترام و الاهتمام.

و من الجدیر بالذکر أنه لا یوجد فرق فی مطلوبیة السکوت حین التلاوة ما بین البث المباشر أو غیر المباشر. و لکن بعض العلماء و مراجع التقلید لا یرى وجوب السجود عند سماع آیات السجدة إذا کان البث غیر مباشر[8]، و لکن الإتیان بها لا إشکال فیه.



[1] الأعراف، 204.

[2] تفسیر البرهان مجلد 2 ص628.

[3] الزمر،65.

[4] الروم،60.

[5] تفسیر البرهان، ج2، ص 628.

[6] کشف الغطاء عن مبهمات الشریعة الغراء (ط-الحدیثة)، ج‏3، ص: 461.

[7] الأمثل فی تفسیر کتاب الله المنزل، ج‏5، ص: 347.

[8] الامام الخمینی، تحریر الوسیلة، ج2، ص629، المسالة الرابعة: لو سمع آیة السجدة من مثل الرادیو فان أذیعت قراءة شخص مستقیمة وجبت السجدة، و إن أذیعت من المسجلات لا تجب..

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    278740 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    254440 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    127118 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    111549 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    88262 التفسیر 2012/05/15
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    58634 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    58004 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    56463 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو الذنب الذي ارتكبه النبي يونس؟ أ ليس الانبياء مصونين عن الخطأ و المعصية؟
    47658 التفسیر 2012/11/17
    عاش يونس (ع) بين قومه سنين طويلة في منطقة يقال لها الموصل من ارض العراق، و لبث في قومه داعيا لهم الى الايمان بالله، الا أن مساعيه التبليغية و الارشادة واجهت عناداً و ردت فعل عنيفة من قبل قومه فلم يؤمن بدعوته الا رجلان من قومه طوال ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    46472 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...