بحث متقدم
الزيارة
4953
محدثة عن: 2008/02/13
خلاصة السؤال
هل رفض الامام الحسین (ع) الماء الذی اعطی له؟
السؤال
قد ورد فی بعض مصادر أهل السنة التی تحدثت عن ثورة الامام الحسین (ع) انه فی یوم العاشر جاء احد الافراد و عرض على الامام الماء لیرتوی لکن الامام (ع) اشار علیه باصبعه ففارت منه عین ماء و قال للساقی انا امتلک الماء اعط الماء لمن هو بحاجة الیه. ما هی فلسفة عمل الامام (ع) و لماذا لم یشرب مع انه مقتدر علیه؟
الجواب الإجمالي

للاجابة عن السؤال لابد من الاشارة الى بعض النقاط:

1- ان الانبیاء و الائمة المعصومین (ع) ملزمون بالعمل وفقا لعلمهم و قدرتهم الاعتیادیة لا وفقا للقدرة الالهیة التی اودعت فیهم، و السبب فی ذلک انهم لو اعتمدوا القدرة الالهیة و کانت هی المحور فی حرکتهم و سلوکیاتهم حینئذ یفقدون مقام الاسوة و القدوة فی المجتمع.

2- انا لم نحرز و لم یتاکد لدینا وجود مثل هذه الروایة حتى و لو فی المصادر السنیة.

3- ان هذه الروایة على فرض وجودها لایمکن ان تکون صحیحة لعدة اسباب منها:

اوّلاً: ان الامام الحسین (ع) – و طبقا للکثیر من الروایات- قد منع عن الماء من قبل الاعداء و ان الامام طلب الماء و لکنهم امتنعوا عن تلبیة طلبه. و ثانیاً: ان معسکر الامام الحسین (ع) فی یوم عاشوراء کان محاصرا من جمیع الجهات فکیف تمکن هذا الشخص من الوصول للامام و عرض الماء علیه؟!

فالنتیجة ان مثل هذه الروایات - على فرض صدورها- ترید ان تنکراو تشکک فی کون الامام (ع) و اهل بیته کانوا یعیشون ازمة انعدام الماء و انه بامکانهم توفیر الماء لانفسهم، و هذا مایکذبه الواقع لان الروایات اکدت ان الامام کان یعیش حالة الحصار و ان هذه الجریمة التی ارتکبت بحقه من قبل الجیش الاموی لا یمکن تغطیتها أو اخفاؤها.ر

الجواب التفصيلي

قبل الاجابة عن السؤال لابد من الاشارة الى النقاط التالیة:

1- ان الانبیاء و الائمة المعصومین (ع) کانوا ملزمین فی ادارة شؤون حیاتهم الاعتیادیة على اساس ما عندهم من العلم الطبیعی و القدرات الاعتیادیة و لا یلتجؤن الى المعاجز و الاعمال الخارقة للعادة الا فی حالات اسثنائیة و قلیلة قد اقتضت المصلحة الدینیة و هدایة الناس استعمالها.

2- روی عن الامام الباقر (ع) انه قال:" إِنَّ اسْمَ اللَّهِ الْأَعْظَمَ عَلَى ثَلَاثَةٍ وَ سَبْعِینَ حَرْفاً وَ إِنَّمَا کَانَ عِنْدَ آصَفَ مِنْهَا حَرْفٌ وَاحِدٌ ... حَتَّى تَنَاوَلَ السَّرِیرَ-  سَرِیرِ بِلْقِیسَ- بِیَدِهِ أَسْرَعَ مِنْ طَرْفَةِ عَیْنٍ وَ نَحْنُ عِنْدَنَا مِنَ الِاسْمِ الْأَعْظَمِ اثْنَانِ وَ سَبْعُونَ حَرْفاً وَ حَرْفٌ وَاحِدٌ عِنْدَ اللَّهِ تَعَالَى اسْتَأْثَرَ بِهِ فِی عِلْمِ الْغَیْبِ عِنْدَهُ"[1]

فالامام الحسین (ع) کما یمتلک الاسم الاعظم کذلک کان (ع) مستجاب الدعوة و کان بامکانه ان یطلب من الله ان ینبع له الماء العذب من الارض لیستقی هو و اصحابه و لکنه لم یفعل لانه کان ملزما بالقیام بالمهمة الموکل بها من خلال الطرق الاعتیادیة لا الاعجازیة.

3- اذا کان الائمة الاطهار (ع) یعتمدون فی حرکتهم الدنیویة على العلم و القدرة الالهیة و یأمنون ما یحتاجون الیه من خلال هذا الطریق حینها لاتکون حیاتهم حیاة الاسوة و القدوة فی تحمل الصعاب و الصبر على مشاکل الحیاة و التضحیة و التمسک بالقیم و الفضائل.

4- ان قضیة الامام الحسین (ع) و ثورته و رفضه للظلم هی نموذج من نماذج الثورة و الوقوف امام الانحرافات و التصدی للبدع التی من الممکن ان تقع فی کل عصر و فی کل مکان و ان جمیع المسلمین مکلفون بالتصدی لتلک البدع، فاذا ما تصدى الامام لتلک البدع و قام بتکلیفه من خلال القدرة الاعجازیة و الولایة التکوینیة حینئذ یفقد الامام (ع) مقام الاسوة و القدوة فی المجتمع.

5- ورد فی الروایات المعتبرة ان الامام (ع) أمر لیلة العاشر من المحرم ولده علیاً الاکبر (ع) و مجموعة من الاصحاب لجلب الماء للمعسکر کما انه (ع) قام بنفسه بالذهاب الى المشرعة بعد استشهاد أخیه العباس (ع) لکنه لم یتمکن من شرب الماء.[2] و فی روایة انه طلب الماء لولده عبد الله الرضیع.[3]

فاذا کان الامام یطلب الماء فکیف انه یرد من یعطیه الماء باختیاره و ارادته؟!

6- ان معسکر الامام الحسین (ع) فی یوم عاشوراء کان محاصرا من جمیع الجهات من اجل الضغط على الامام للاستسلام و الخضوع لابن زیاد، و من هنا نسال کیف تمکن هذا الشخص من الوصول للامام و عرض الماء علیه (ع)؟ و کیف استطاع ان یکسر هذا الطوق المضروب من الحصار لیصل الى الامام؟!

فالنتیجة ان مثل هذه الروایات - على فرض صدورها- ترید ان تنکراو تشکک فی کون الامام (ع) و اهل بیته کانوا یعیشون ازمة انعدام الماء و انه بامکانهم توفیر الماء لانفسهم، و هذا مایکذبه الواقع لان الروایات اکدت ان الامام کان یعیش حالة الحصار و ان هذه الجریمة التی ارتکبت بحقه من قبل الجیش الاموی لا یمکن تغطیتها أو اخفاؤها.



[1] الکافی، ج 1، ص 230، الحدیث 1.

[2] محمود شریفی و اخرون، فرهنگ جامع سخنان امام حسین" معجم کلمات الامام الحسین"، ترجمة علی مؤیدی.

[3] نفس المصدر،534.

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • ما حكم العصير العنبي اذا غلى؟
    4563 الحقوق والاحکام 2012/03/12
    لا إشكال في حرمة العصير العنبي سواء غلى بنفسه أو بالنار أو بالشمس إلا إذا ذهب ثلثاه أو ينقلب خلا، لكن لم يثبت إسكاره، و في إلحاقه بالمسكر في ثبوت الحد و لو لم يكن مسكرا إشكال، بل منع سيما إذا غلى بالنار أو بالشمس.
  • هل یحق للمرأة مطالبة الزوج بأجرة الرضاعة فیما اذا ارضعت طفلها؟
    4968 الحقوق والاحکام 2012/02/19
    من الضروری الالتفات الى قضیة مهمة و هی أن الاحکام الفقهیة و الاصول الاخلاقیة یکمل بعضها البعض الآخر و لا تنافر بین الاثنین.[1] فاذا سنت الشریعة حکما لشخص أو فئة ما حقا من الحقوق، فصحیح أن له المطالبة باستیفاء ذلک ...
  • كيف تجاهد المرأة في الأسرة؟
    889 الحدیث 2022/04/19
    للجهاد جوانب مختلفة يستطيع كل فرد - ذكر وأنثى، متزوج وعزب - القيام بجزء منها على الأقل؛ مثل الجهاد الاکبر الذي یقصد منه في الروايات محاربة أهواء النفس الامارة وشهواتها.[1] تشیر بعض الروایات الی ان بعض اعمال المراة افعالها له أجر الجهاد، منها: خدمة ...
  • هل یمکن الوصول الی المعنویة بدون دین؟
    7312 النظریة 2008/12/07
    ان تصویر المعنویة الجدیدة الذی طرح أخیراً یختلف کثیراً عن تصویر المعنویة الموجود فی أذهاننا کمسلمین. فاننا نفهم أنّ المعنویة مرتبطة بقوة مع الدین فان المعنویة الدینیة تحصل علی أساس العمل بمجموعة من الارشادات، تلک الارشادات و المعارف التی تتحدث عن حقائق ماوراء العالم المادی، الحقائق التی یکون علی أساسها ...
  • کیف تتعلم الفتاة المسلمة من سیرة السیدة زینب (س)؟
    4780 تاريخ بزرگان 2009/02/19
    ان القرآن الکریم و الاحادیث الشریفة قد رکزت على مفهوم الاسوة و القدوة و المثل: "لَقَدْ کانَ لَکُمْ فی‏ رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ" و "أُولئِکَ الَّذینَ هَدَى اللَّهُ فَبِهُداهُمُ اقْتَدِهْ" و "وَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلاً لِلَّذینَ آمَنُوا امْرَأَتَ فِرْعَوْنَ"؛ و لاشک ان الاقتداء له ثلاثة محاور اساسیة:الف. المقتدىب. ...
  • ما هو الحکم الشرعی عند ارتکاب القتل او الجرح دفاعا عن النفس؟
    5124 الحقوق والاحکام 2008/12/15
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • أنا بنت اتواصل منذ سبعة اشهر هاتفياً مع أحد الشباب و لم نتبادل ما يشير الى أي علاقة غرامية بل نتعامل كتعامل الرجال، ما حكم تلك العلاقة؟
    5179 گوناگون 2012/05/31
    تعد قضية العلاقة بين الجنسين من القضايا الحساسة التي تزيد من احتمال الوقوع في الخطأ و زلة القدم بنسبة كبيرة جداً، فان الغفلة عن المعايير الشرعية و الاخلاقية قد تؤدي بصاحبها الى الوقوع في الهاوية و الانحراف الشرعي و الاخلاقي الخطير، من هنا قررت الشريعة مجموعة من ...
  • هل یمکن وعی الذات فی الرؤیا؟ ما سبب تحقق بعض الأحلام؟
    6455 النظری 2010/10/21
    یعتقد الحکماء، بأن الحواس الظاهریة تنقطع فی المنام، تدریجاً، عن العالم الخارجی، بینما تبقى الحواس الباطنیة واعیة، و أن النفس فی المنام ترتبط بعالم الملکوت، لعدم الانشغال بالعالم الخارجی و التفرغ التام منه،و کلّما کان تفرّغ النفس عن عالم المادة أکثر
  • هل تؤدی الرطوبة الی سرایة النجاسة؟
    4130 الحقوق والاحکام 2009/09/07
    یقول جمیع المراجع (حفظهم الله تعالی): إذا لاقی شیء طاهر شیئاً نجساً و کان کلاهما أو أحدهما رطباً بحیث تصل رطوبة أحدهما الی الآخر فان الطاهر یتنجّس.[1] و إذا کانت الرطوبة قلیلة بحیث لا تصل الی الشیء الآخر فان الشیء الطاهر لا یتنجّس.
  • ما هی العلاقة بین تغیر العالم و ثبوت حدوثه؟ و کیف یکون الاول دلیلا على الثانی؟
    4613 الفلسفة الاسلامیة 2011/04/17
    برهان الحدوث یمثل واحداً من براهین اثبات الصانع، و یتکون من مقدمات، احدى مقدماته: "کل متغیر حادث". و هذه المقدمة بدیهیة الوضوح. و ذلک لان الحدوث عبارة عن "حصول الشیء المسبوق بالعدم"، و المتغیر غیر ثابت فکل حالاته مسبوقة بالعدم. فالحدوث کامن فی ذات التغییر اذن؛ و ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    274518 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    227048 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    120772 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    107265 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    84302 التفسیر 2012/05/15
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    55781 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    54497 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    50177 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    44184 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    42383 الحقوق والاحکام 2010/07/29
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...