بحث متقدم
الزيارة
5350
محدثة عن: 2011/12/13
خلاصة السؤال
لو قدر لی أن اصوم ثلاثة ایام کمقدمة لصلاة الحاجة، و لکن لم اتمکن من أداء الصلاة على سقف الدار، فماذا افعل؟ و ما هی شروط أداء تلک الصلاة؟
السؤال
لو قدر لی أن اصوم ثلاثة ایام کمقدمة لصلاة الحاجة، و لکن لم اتمکن من أداء الصلاة على سقف الدار، فماذا افعل؟ و ما هی شروط أداء تلک الصلاة؟
الجواب الإجمالي

صحیح ان الالتزام بالتوصیات و الدساتیر التی وردت فی الروایات فی باب الادعیة و الاذکار المستحبة، أمر محبذ و جدیر بالالتزام به، و لکن علماءنا یؤکدون على تجنب تعقید القضیة بالحد الممکن و ان الانسان ینطلق من ظروفه الموضوعیة و یکلم الله تعالى بلغته و بما تنطوی علیه سریرته و ینفتح على الله مباشرة.

نعم، الصلوات التی رسم لها المعصومون (ع) صورة خاصة لابد أن تؤدى بنفس الصورة و الصفة التی ذکروها من الشروط و الآداب مع کونها مستحبة فی ذاتها، فاذا تعذر الاتیان ببعض الشروط کالمکان مثلا یقوم الانسان بالحد المقدور و یأمل من الله تعالى أن یستجیب له لانه تعالى و عد باستجابة الدعاء.

الجواب التفصيلي

للاجابة عن السؤال المذکور هناک بعض الامور الضروریة التی ینبغی الالتفات لها:

1. تلبیة الطلب و استجابة الدعاء تحتاج الى مقدمات و شروط ومع عدم توفرها لا ینبغی للانسان توقع الاستجابة الحتمیة من قبل الله تعالى. [1]

2.صحیح ان الالتزام بالتوصیات و الدساتیر التی وردت فی الروایات فی باب الادعیة و الاذکار المستحبة، أمر محبذ و جدیر بالالتزام به، و لکن علماءنا یؤکدون على تجنب تعقید القضیة بالحد الممکن و ان الانسان ینطلق من ظروفه الموضوعیة و یکلم الله تعالى بلغته و بما تنطوی علیه سریرته و ینفتح على الله مباشرة.

3. من بین الصلوات المستحبة هناک احادیث کثیرة تدور حول صلاة الحاجة بحیث أفرد لها فی کتب الادعیة و الفقه فصول مستقلة.

4.و مع تعدد الاحادیث فی هذا الموضوع و کیفیة أدائها و ما جاء فی متن السؤال ینطلق من الحدیث المروی عن الامام الرضا (ع) الذی یبین فیه شروط تلک الصلاة و کیفیة أدائها. [2]

و هنا نلفت نظر القارئ الى ما ورد فی کتاب العروة الوثقى نقلا عن کتاب الکافی للکلینی (ره) فی بیان تلک الصلاة:

فصل فی صلاة قضاء الحاجات و کشف المهمات

و قد وردت بکیفیات منها ما قیل إنه مجرب مرارا، و هو ما رواه زیاد القندی عن عبد الرحیم القصیر عن أبی عبد الله (ع): إذا نزل بک أمر فافزع إلى رسول الله (ص) و صل رکعتین تهدیهما إلى رسول الله (ص)

قلت: ما أصنع؟ قال: تغتسل و تصلی رکعتین تستفتح بهما افتتاح الفریضة و تشهد تشهد الفریضة فإذا فرغت من التشهد و سلمت قلت: اللهم أنت السلام و منک السلام و إلیک یرجع السلام، اللهم صل على محمد و آل محمد و بلغ روح محمد منی السلام، و بلغ أرواح الأئمة الصالحین سلامی و اردد علیّ منهم السلام و السلام علیهم و رحمة الله و برکاته. اللهم إن هاتین الرکعتین هدیة منی إلى رسول الله فأثبنی علیهما ما أملت و رجوت فیک و فی رسولک یا ولی المؤمنین. ثمَّ تخر ساجدا و تقول: یا حی یا قیوم یا حیا لا یموت یا حی لا إله إلا أنت یا ذا الجلال و الإکرام یا أرحم الراحمین أربعین مرة، ثمَّ ضع خدک الأیمن فتقولها أربعین مرة ثمَّ ضع خدک الأیسر فتقولها أربعین مرة ثمَّ ترفع رأسک و تمد یدک فتقول أربعین مرة ثمَّ ترد یدک إلى رقبتک و تلوذ بسبابتک و تقول ذلک أربعین مرة ثمَّ خذ لحیتک بیدک الیسرى و ابک أو تباک و قل یا محمد یا رسول الله أشکو إلى الله و إلیک حاجتی و إلى أهل بیتک الراشدین حاجتی و بکم أتوجه إلى الله فی حاجتی. ثمَّ تسجد و تقول: یا الله یا الله حتى ینقطع نفسک صل على محمد و آل محمد و افعل بی کذا و کذا.

قال أبو عبد الله (ع): فأنا الضامن على الله عز و جل أن لا یبرح حتى تقضى حاجته. [3]

و الملاحظ ان الصلوات التی رسم لها المعصومون (ع) صورة خاصة لابد أن تؤدى بنفس الصورة و الصفة التی ذکروها من الشروط و الآداب مع کونها مستحبة فی ذاتها، فاذا تعذر الاتیان ببعض الشروط کالمکان مثلا، یقوم الانسان بالحد المقدور و یأمل من الله تعالى أن یستجیب له لانه تعالى و عد باستجابة الدعاء.

و مع هذا فقد حصلنا على الجواب من بعض مراجع التقلید حول القسم الاول، و هو:

جواب مکتب سماحة آیة الله العظمى مکارم الشیرازی (مد ظله العالی):

لا اشکال فی ذلک و صلاته صحیحة

مکتب سماحة آیة الله العظمى صافی الکلبایکانی (مد ظله العالی):

لا مانع من ذلک.

جواب سماحة آیة الله الشیخ هادوی الطهرانی (دامت برکاته):

لا اشکال فی ذلک

مواضیع ذات صلة:

1 . السؤال رقم 2145 (الموقع: 2269)، شرو ط و سبل استجابة الدعاء.

2 . السؤال رقم 896 (الموقع: 982)، شروط استجابة الدعاء حتما.



[1] لمزید الاطلاع على الموضوع انظر الاسئلة التالیة: 2145 (الموقع:2269) ، و رقم896 (الموقع: 982).

[2] المجلسی، محمد تقی، یک دوره فقه کامل فارسى، ص 41، انتشارات فراهانى، طهران، اول، 1400 ق؛   المجلسْ، محمد باقر، بحار الانوار، ج 87، ص 47، مؤسسة الوفاء، بیروت، 1404 ق.

[3] العروة الوثقى (للسید الیزدی)، ج‏2، ص: 109،   مؤسسة الأعلمی للمطبوعات، 1409 هـ ق، الطبعة الثانیة، بیروت- لبنان. و انظر: الکلین ی، محمد بن یعقوب، الکافی، ج 3، ص 476، بابُ صَلَاةِ الْحَوَائِجِ، دار الکتب الإسلامیة، طهران،‏ الطبعة الرابعة، ‏1365‏ش.

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    279852 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    258218 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    128610 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    114497 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    89274 التفسیر 2012/05/15
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    60471 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    59968 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    57121 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو الذنب الذي ارتكبه النبي يونس؟ أ ليس الانبياء مصونين عن الخطأ و المعصية؟
    50650 التفسیر 2012/11/17
    عاش يونس (ع) بين قومه سنين طويلة في منطقة يقال لها الموصل من ارض العراق، و لبث في قومه داعيا لهم الى الايمان بالله، الا أن مساعيه التبليغية و الارشادة واجهت عناداً و ردت فعل عنيفة من قبل قومه فلم يؤمن بدعوته الا رجلان من قومه طوال ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    47450 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...