بحث متقدم
الزيارة
5402
محدثة عن: 2008/01/16
خلاصة السؤال
هل للشیطان ذریة و هل انهم ملعونون ایضا؟
السؤال
هل للشیطان ذریة و هل انهم ملعونون ایضا؟
الجواب الإجمالي

ان للشیطان ذریة و انهم ملعونون کما لعن الشیطان لانهم فی الحقیقة قد ساروا على نهجه و اتخذوا من طریقته و اسلوبه فی الغوایة و التضلیل منهجاً لهم و طریقة یعتمدونها فی اضلال الناس و اخراجهم عن جادة الصواب، من هنا کلهم ملعونون الا انه ورد فی بعض الروایات ان الشیطان الذی کان موکلا باغواء النبی الاکرم (ص) قد اسلم على یدی الرسول الاکرم (ص).

الجواب التفصيلي

مثل الشیطان کمثل الانسان له ذریة و ابناء، و هذه الحقیقة قد اکدتها الآیات المبارکة و الروایات الشریفة الواردة عن طریق أهل البیت (ع)، منها قوله تعالى: «أَ فَتَتَّخِذُونَهُ وَ ذُرِّیَّتَهُ أَوْلِیاءَ مِنْ دُونی‏ وَ هُمْ لَکُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمینَ بَدَلاً».[1]

کذلک روى العلامة المجلسی فی کتاب " السماء و العالم" من موسوعة بحار الانوار ان الله تعالى قال لابلیس: "ما اعطیت ادم ولدا الا اعطیتک مثله وان لکل انسان شیطان یولد معه".[2]

فان ذریة الشیطان کالشیطان خلقت لاضلال الناس و حرفهم عن جادة الصواب و انهم انتخبوا نفس الطریق الذی انتخبه ابوهم ابلیس، من هنا من المسلّم انهم ملعونون کما لعن ابوهم، و هذا الحکم فی الواقع یشمل الاعم الاغلب منهم الا بعض الافراد النادرة منهم مثل الشیطان الذی اسلم على ید الرسول الاکرم (ص)، روى العلامة المجلسی انه سئل النبی الاکرم (ص) فقال: "إِنَّ اللَّهَ أَعَانَنِی عَلَى شَیْطَانٍ حَتَّى أَسْلَمَ عَلَى یَدَی".‏[3]

و فی الختام نشیر الى بعض الامور المهمة:

1- ان الآیات القرآنیة التی جاءت فیها مثل کلمة اولیاء[4] او کلمة "قبیله" کما فی قوله تعالى: "إِنَّهُ یَراکُمْ هُوَ وَ قَبیلُهُ مِنْ حَیْثُ لا تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّیاطینَ أَوْلِیاءَ لِلَّذینَ لا یُؤْمِنُونَ".[5] لا تشمل جمیع الناس بل ان ولایته و هیمنته و اضلاله محدودة ببعض الناس و بعض الاعمال و ان هناک الکثیر من الناس و هناک بعض الاعمال لا سلطة للشیطان علیها، بل لاتوجد له ولایة واقعیة. یقول العلامة الطباطبائی: " و أما ذریته و قبیله الذین یذکرهم القرآن بقوله: «إِنَّهُ یَراکُمْ هُوَ وَ قَبِیلُهُ مِنْ حَیْثُ لا تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّیاطِینَ أَوْلِیاءَ لِلَّذِینَ لا یُؤْمِنُونَ»:[6] و قوله: «أَ فَتَتَّخِذُونَهُ وَ ذُرِّیَّتَهُ أَوْلِیاءَ».[7]

فولایة الواحد منهم، إما لبعض الناس دون بعض أو فی بعض الأعمال دون بعض و أما ولایة على نحو العونیة فهو العون، و الأصل الذی ینتهی إلیه أمر الإضلال و الإغواء هو إبلیس.[8]

2- ان ابلیس من الجن قال تعالى: "فَسَجَدُوا إِلاَّ إِبْلیسَ کانَ مِنَ الْجِن‏".[9] و بما ان القرآن قد اثبت للشیطان ذریة، و فی مکان آخر اشارالى موت الجن: "أُولئِکَ الَّذینَ حَقَّ عَلَیْهِمُ الْقَوْلُ فی‏ أُمَمٍ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِمْ مِنَ الْجِنِّ وَ الْإِنْسِ إِنَّهُمْ کانُوا خاسِرینَ".[10]

من هنا نفهم ان التناسل جار فی اوساط الجن، لانه من الواضح ان ادامة النسل فی مقابل الموت تحتاج الى عملیة تناسل، و لکن الشیء الذی بقی خافیا علینا هو کیفیة و نحو تلک العلمیة التناسلیة هل هی تشبه التناسل فی اوساط البشر او لا؟ هذا ما لم یشر الیه القرآن الکریم.[11]



[1] الکهف، 50.

[2] ترجمة کتاب السماء و العالم، ص 243.

[3] بحارالأنوار، ج 16، ص 334.

[4] الکهف، 50.

[5] الاعراف، 27.

[6] الأعراف، 27.

[7] الکهف، 50.

[8] المیزان فی تفسیر القرآن، ج ‏12، ص 46.

[9] الکهف، 50.

[10]  الاحقاف، 18.

[11] انظر: ترجمة، المیزان، ج 12، ص 226.

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • هل تعتقد الشیعة بکفر العباس بن عبد المطلب و ابنائه؟
    5182 الشخصیات
    لم یکن العباس بن عبد المطلب عم النبی الاکرم (ص) من أهل البیت بالمعنى الاصطلاحی، لکنه حظی دائما بتجلیل و احترام الشیعة و الیوم تقوم الشیعة بزیارة قبره الى جنب قبور الائمة بکل اجلال و تقدیر.اما بالنسبة الى القول بان الشیعة تعتقد بان قوله تعالى "من کان فی هذه ...
  • هل الدعاء الجماعی أفضل أم الانفرادی؟
    4691 الکلام القدیم
    لا یختلف الأمر فی کیفیة الدعاء فیما لو اقترن الدعاء بهدف إلهی سام و تجرد عن الریاء و التظاهر، فان الانسان حینئذ یصل الى مبتغاه الروحی و المعنوی سواء أداه بصورة فردیة أم جماعیة، لکن الظاهر من بعض الآیات و الروایات أفضلیة الدعاء منفردا و فی الخفاء، و هکذا سائر ...
  • لماذا یُسمّی أمیر المؤمنین بغضنفر؟
    4310 تاريخ بزرگان
    غضنفر بمعنی الغلظة، و الضخامة و الخشونة، و الأسد یُسمّی غضنفراً بسبب هیکله الضخم و شجاعته، و یُطلق مجازاً علی الإنسان الشجاع ذی البدن القوی، کلمة غضنفر. ففی کثیر من الأشعار یوصف أمیر المؤمنین بـ «اللیث» و «الهزبر» و «غضنفر» و کلها بمعنی الأسد الشجاع و لکن هذا الإسم لیس ...
  • ما هی الفروق و التفاوت بین الشیعة و السنة؟
    7943 الکلام القدیم
    من الصعب هنا البحث فی موضوع شائک و موسع جداً، و لکن من الممکن هنا الاشارة -اجمالا- الى بعض النظریات التی یختلف فیها الفریقان او بعض أهل السنة مع الشیعة. و یمکن تصنیفها الى الامور التی تدور فی المحور العقائدی و الاخرى التی تتمحور فی الجانب الفقهی و الاحکام:الف. ...
  • ما اسم الجد الأمی للإمام الحجة (عج) ؟
    3934 الکلام القدیم
    هناک رأی یذهب الى ان اسم الجد الأمی للإمام الحجة (عج) هو یشوعا، وهو أبن قیصر الروم و من سلالة الحواریین و تحدیداً من ذریة شمعون (وصی المسیح)[1]
  • ما هی العلاقة بین تناول الغذاء من کد الیمین و زیادة الشهوة لدى بعض الرجال؟
    4299 العملیة
    لاریب أن للغذاء السلیم علاقة فی شدة قوة المیل الجنسی و تحرک الشهوة الغریزیة لدى الانسان و لا ینبغی بحال من الاحوال النظر الى هذه القضیة نظرة سلبیة تشاؤمی.، نعم، لو کان الطعام مستحصلاً عن طریق الحرام قد یجر الانسان للانجرار وراء القوة الجنسیة و الوقوع فی ...
  • إذا کان للقمة الحرام و المحیط السییء تأثیر على الإنسان فلماذا نجد بعض الناس الأخیار و الصالحین مع وجود هذین العاملین؟
    6203 العملیة
    إن عدم تجنب المال الحرام ـ بنظر الإسلام ـ سلوک مدان و حرام، و یترک آثاراً سیّئة على نفس الإنسان و قلبه و عائلته، و إن الکثیر من الذنوب تنشأ نتیجة لتلوث روح الإنسان و قلبه.و یؤثر المحیط فی سلوک الإنسان أیضاً و یلعب دوراً أساسیاً فی تربیة أو ...
  • ما المراد بإقامة الصلاة؟
    5631 التفسیر
    لقد جاءت عبارات القرآن متعددة و مختلفة بشأن أداء الصلاة منها القضاء، القیام، الإتیان، الإقامة، و بالتوجه إلى عبارة إقامة الصلاة یمکن استنباط معنىً أعلى و أدق من أدائها و الإتیان بها، و معنى الإقامة یوحی بإحیائها، و الحفاظ على حیاتها، و بمعنى آخر إضفاء العزة و ...
  • ما هو الفرق بین العقل (المدبر) و القلب (الإیمان و العشق).
    9167 النظری
    توجد قوتان عظیمتان فی ترکیب الإنسان (العقل و العشق) و لکل واحدة من هذه القوى دور کبیر و فعال فی حیاة الإنسان، فالعقل مثله کالمصباح الشدید النور الذی یشع بنوره لیکشف الانحناءات و الانعطافات التی توجد فی الطریق الذی یسلکه الإنسان فی حیاته و هو بمثابة الآلة الحاسبة حیث یهتم ...
  • ما هی الطریقة الصحیحة لاختیار الزوجة؟
    5731 العملیة
    خلق الله برحمته برحمته المرأة للرجل و الرجل للمرأة و حدّد علاقتهما ضمن إطار الزواج، و الزواج ینبغی أن یبتنی على المعرفة و له موازین و شروط خاصة فی نظر الإسلام. لقد بینت التعالیم الإسلامیة العدید من الموازین و الشروط لاختیار الزوجة تضمن مراعاتها سلامة الأسرة و المجتمع. و من ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    270925 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    213351 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    116939 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    105063 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    81483 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    53182 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    52450 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    45450 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    41869 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    40990 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...