بحث متقدم
الزيارة
7466
محدثة عن: 2008/07/20
خلاصة السؤال
هل وبخ الخلیفة الثانی ابا هریرة على الوضع فی الحدیث؟
السؤال
سمعت ان الخلیفة الثانی وبخ أبا هریرة بسبب الوضع فی الحدیث و ضربه بالدرة، هل ذلک صحیح؟ و ما هی المصادر التی تعرضت لذلک؟
الجواب الإجمالي

لقد تعرض الکثیر من الرواة و نقلة الحدیث السنیة الى هذه القضیة من قبیل: البخاری، مسلم، الامام ابی جعفر الاسکافی و المتقی الهندی، حیث أکدوا ان الخلیفة الثانی تصدى لابی هریرة بشدة بسبب وضع الحدیث و نسبته الى النبی (ص) و قد ضربه الخلیفة على اثرها و منعه من التحدث و نقل الروایة.

و یمکن اجمال العلل التی ادت الى سوء ظن الخلیفة به بالعلل التالیة:

الاولى: مجالسة ابی هریرة لکعب الاحبار الیهودی و النقل عنه.

الثانیة: نقله للروایات التی لا اساس لها و التی تکون غالبا موافقة للاسرائیلیات، ان لم تکن هی من الاسرائیلیات عیناً.

الثالثة: نقل الروایات المخالفة لما رواه الصحابة.

الرابعة: مخالفة بعض الصحابة له مثل الامام علی (ع) و الخلیفة الاول.

الجواب التفصيلي

ان حیاة ابی هریرة قبل الاسلام حیاة مجهولة لنا فلا نعرف عنه الاّ ما نقله هو نفسه حیث: انه ولد فی الیمن و نشا فیها و هو یرعى غنم اهله و قد توفی والده و هو صغیر فنشا یتیما، فکانت له هریرة یلعب بها فکنوه بها و کان یعیش الفقر و الجوع فالتحق بالنبی (ص). قال الدینوری فی کتاب "المعارف": ....[1] و هو نفسه یعترف انه تبع النبی (ص) على شبع بطنه و الفرار من الفقر،[2] کنت رجلا مسکینا اخدم رسول لله (ص) ملء بطنی...،[3] إنی کنت ألزم رسول الله (ص) لشبع بطنی حین لا آکل الخمیر و لا ألبس الحریر و لا یخدمنی فلان و فلانة و کنت ألصق بطنی بالحصباء من الجوع و إن کنت لأستقرىء الرجل الآیة هی معی لکی ینقلب بی فیطعمنی، و کان خیر الناس للمساکین جعفر بن أبی طالب کان ینقلب بنا فیطعمنا ما کان فی بیته حتى إن کان لیخرج إلینا العکة التی لیس فیها شیء فنشقها فنلعق ما فیها[4] و قال: کنت امرءً مسکینا أصحب رسول الله (ص) على ملء بطنی و کان المهاجرون یشغلهم الصفق بالاسواق و کانت الانصار یشغلهم القیام على أموالهم".[5]

کما انه یعترف ایضا انه کان یصرع من الجوع: "لقد رأیتنی اصرع بین القبر و المنبر من الجوع حتى یقولوا مجنون".[6] و قوله: "کُنْت أُلْصِق بَطْنِی بِالْحَصَى مِنْ الْجُوع ، وَ إِنْ کُنْت لَأَسْتَقْرِئ الرَّجُل الْآیَة وَهِیَ مَعِی کَیْ یَنْقَلِب بِی فَیُطْعِمنِی " وَزَادَ فِیهِ التِّرْمِذِیّ " وَ کُنْت إِذَا سَأَلْت جَعْفَر بْن أَبِی طَالِب لَمْ یُجِبْنِی حَتَّى یَذْهَب بِی إِلَى مَنْزِله".[7]

و لذلک کان یثنی على جعفر بن ابی طالب و یفضله على جمیع الصحابة لما یسدیه الیه من الخیر حیث کان یقول: مَا احْتَذَى النِّعَالَ وَ لَا انْتَعَلَ وَلَا رَکِبَ الْمَطَایَا وَلَا لَبِسَ الْکُورَ مِنْ رَجُلٍ بَعْدَ رَسُولِ اللَّهِ (ص) أَفْضَلُ مِنْ جَعْفَرِ بْنِ أَبِی طَالِبٍ، یَعْنِی فِی الْجُودِ وَ الْکَرَمِ.[8]

ینقل الثعالبی فی کتابه ثمار القلوب: ان ابا هریرة کان یاکل مع معاویة و کان یقتدی فی الصلاة بعلی (ع) و لما سئل عن ذلک؟ قال: اللقمة مع معاویة ادسم و الصلاة مع علی اتم.[9]

اما بالنسبة الى موقف الخلیفة الثانی منه و انه وبخه و ضربه بالسوط بسبب جعل الحدیث و حذره من الروایة، فنقول: ان من المتفق علیه انه بالرغم من ان ابا هریرة لم یصحب النبی الاکرم (ص) الا سنة و تسعة اشهر الا انه روى عنه اکثر مما رواه الصحابة.[10]

و لقد ذکر ابن حزم قائمة بالروایات المنقولة عنه حیث قال: نقل عنه مسند بقی بن مخلد لوحده عن ابی هریرة 5374 حدیثا، کما نقل عنه البخاری 446 حدیثا".[11]

ثم ان ابا هریرة نفسه یقول کما نقله عنه ذلک البخاری: ما من اصحاب النبی احد اکثر حدیثا منی الاّ ما کان من عبدالله بن عمرو فقد کان یکتب و لا اکتب.[12]

هذا الاکثار من الحدیث من قبل ابی هریرة اقلق الخلیفة عمر بن الخطاب مما ادى الى ان یضربه بالدرة: و قد غضب على ابی هریرة من اجل اکثاره فضربه بالدرة زجراً له و وبخه بقوله: "اکثرت یا أبا هریرة و أحر بک ان تکون کاذبا على رسول الله".[13] و قال له ایضا: "لتترکن الحدیث عن رسول الله أو لألحقنک بأرض دوس".[14]

و من اجل ذلک کثرت احادیث أبی هریرة بعد وفاة عمر و ذهاب الدرة، اذ اصبح لا یخشى احداً بعده.[15]و کان ابو هریرة یقول: إنی لاحدث أحادیث لو تکلمت بها فی زمن عمر لشج رأسی.[16] و عن الزهری عن أبی سلمة عن ابی هریرة قال: ما کنا نستطیع ان نقول: قال رسول الله (ص) حتى قبض عمر، کنا نخاف السیاط.[17]

و کان یقول: أ فکنت محدثکم بهذه الاحادیث و عمر حی؟ أما و الله لأیقنت ان المخفقة تباشر ظهری.[18]

ثم ان أبا هریرة حاول توجیه اکثاره من الروایة عن الرسول (ص) فوضع اصلا خاصا لقبول الروایة التی ینقلها طالبا من الناس قبول روایاته حیث نسب الى الرسول الاکرم (ص) انه ارتضى ان ینسب الیه الحدیث مادام لم یحلل حراما و لا یحرم حلالا و انهم یصلون به الى الحق.

و نسب ابو هریرة الى النبی (ص) ایضا قوله: اذا حدثتم عنی حدیثا تعرفونه و لا تنکرونه، فصدقوا به، قلته أم لم أقله- فانی اقول ما یعرف و لا اقول ما ینکر- و اذا حدثتم عنی حدیثا تنکرونه و لا تعرفونه فکذبوا به، فانی لا اقول ما ینکر و لا یعرف!!.[19] و کیف یقول النبی (ص) ذلک و قد ثبت عنه أنه قال: من یقل علی ما لم اقله فلیتبوأ مقعده من النار.[20]

فلما رأى عمر افراط أبی هریرة فی نقل الحدیث کان یذکر أبا هریرة دائما بهذا الحدیث.[21]

 

ابو هریرة و التدلیس

التدلیس کما عرفوه ان یروی (الراوی) عمن لقیه ما یسمعه منه، او عمن عاصره و لم یلقه موهما أنه سمعه منه.[22] و من الواضح ان التدلیس مذموم مطلقا، و انه اخو الکذب.[23]

و من الحفاظ من جرح من عرف بهذا التدلیس من الرواة، فرد روایته مطلقا و ان اتى بلفظ الاتصال، و لو لم یعرف انه دلس الا مرة واحدة.[24]

و روى مسلم بن الحجاج عن بسر بن سعید قال: اتقوا الله و تحفظوا من الحدیث، فو الله لقد رأیتنا نجالس أبا هریرة فیحدث عن رسول الله (ص) و یحدثنا عن کعب الاحبار. ثم یقوم فاسمع بعض من کان معنا یجعل حدیث رسول الله عن کعب، و حدیث کعب عن رسول الله.[25]

ذکر علماء الحدیث فی باب روایة الصحابة عن التابعین، او روایة الاکابر عن الاصاغر، أن ابا هریرة و العبادلة و معاویة و أنس و غیرهم، قد رووا عن کعب الاحبار الیهودی الذی اظهر الاسلام خداعا و طوى قلبه على یهودیته، و یبدو ان ابا هریرة کان اکثر الصحابة انخداعا به و ثقة فیه و روایة عنه و عن اخوانه.[26]

و لقد روى الذهبی روایة تظهر مدى انخداع ابی هریرة بکعب الاحبار، حیث قال فی ترجمة ابی هریرة: ان کعبا قال فیه – ای فی ابی هریرة- ما رأیت احداً لم یقرأ التوراة أعلم بما فیها من أبی هریرة!.

و قد علق ابو ریة على الحدیث قائلا: فانظر مبلغ دهاء هذا الکاهن و مکره بابی هریرة ... اذ من این یعلم ابو هریرة ما فی التوراة و هو لم یعرفها و لو عرفها لما استطاع ان یقرأها لانها کانت باللغة العبریة و هو لا یستطیع ان یقرأ حتى لغته العربیة اذ کان امیا لا یقرأ و لا یکتب.[27]

و قد روى البخاری عن ابی هریرة قال: ...کان اهل الکتاب یقرءون التوراة بالعبرانیة و یفسرونها بالعربیة لاهل الاسلام. و لو کان یعرف العبرانیة لقال: و کنت من الذین یفسرون التوراة.[28]

قال ابن قتیبة فی تأویل مختلف الحدیث: انه لما اتى ابو هریرة من الروایة عنه (ص) ما لم یات بمثله من صحبه من جلة اصحابه و السابقین الاولین اتهموه و انکروا علیه و قالوا: کیف سمعت هذا وحدک؟ و من سمعه معک؟[29]

ثم قال الدینوری: و کانت عائشة اشدهم انکار علیه لتطاول الایام بها و به.[30]

و من الذین اتهموا ابا هریرة بالکذب عمر و عثمان و علی (ع) و غیرهم.

و عن ابی حسان الاعرج- تلمیذ ابی هریرة- ان رجلین دخلا على عائشة فَقَالَا إِنَّ أَبَا هُرَیْرَةَ یُحَدِّثُ أَنَّ نَبِیَّ اللَّهِ (ص) کَانَ یَقُولُ: إِنَّمَا الطِّیَرَةُ فِی الْمَرْأَةِ وَالدَّابَّةِ وَالدَّارِ. قَالَ: فَطَارَتْ شِقَّةٌ مِنْهَا فِی السَّمَاءِ وَشِقَّةٌ فِی الْأَرْضِ، فَقَالَتْ: وَالَّذِی أَنْزَلَ الْقُرْآنَ عَلَى أَبِی الْقَاسِمِ مَا هَکَذَا کَانَ یَقُولُ، وَ لَکِنَّ نَبِیَّ اللَّهِ (ص) کَانَ یَقُولُ: کَانَ أَهْلُ الْجَاهِلِیَّةِ یَقُولُونَ الطِّیَرَةُ فِی الْمَرْأَةِ وَ الدَّارِ وَ الدَّابَّةِ، ثُمَّ قَرَأَتْ عَائِشَةُ: "مَا أَصَابَ مِنْ مُصِیبَةٍ فِی الْأَرْضِ وَلَا فِی أَنْفُسِکُمْ إِلَّا فِی کِتَابٍ".[31]

و عن علی (ع) انه کان یقول: ابو هریرة اکذب الناس. و لما سمع علی ابا هریرة یقول: قال خلیلی و سمعت خلیلی و رایت خلیلی، قال له: متى کان خلیلک یا ابا هریرة.[32]

قال ابو جعفر الاسکافی :إن معاویة حمل قوما من الصحابة، و قوما من التابعین، على روایة اخبار قبیحة على علی تقتضی الطعن فیه، و البراءة منه، و جعل لهم فی ذلک جعلا فاختلقوا له ما ارضاه، منهم ابو هریرة، و عمرو بن العاص، و المغیرة بن شعبة، و من التابعین عروة بن الزبیر.[33]

و قد صنف حول شخصیة ابی هریرة کتابان مستقلان الاول تحت عنوان " ابو هریرة" للسید شرف الدین العاملی، یمکن مراجعة الصفحات (136- 160- 186) منه، لمعرفة المزید عن جواب السؤال المطروح.

اما الکتاب الثانی فهو تحت عنوان " شیخ المضیرة ابو هریرة" تالیف محمود ابو ریة المصری.



[1] الشیخ محمود ابوریة، شیخ المضیرة ابوهریرة، ص 103؛ الشیخ محمود ابوریة، اضواء علی السنة المحمدیة، ص 195 ؛ سید شرف الدین الموسوی العاملی، ابوهریرة، ص 136.

[2] نفس المصدر.

 [3] مسند ابن راهویه، ج1 ، ص 28، موقع یعسوب،

[4] صحیح الترغیب و الترهیب، محمد ناصر الدین الألبانی، الناشر مکتبة المعارف، الریاض، الطبعة الخامسة، ج 3، ص 153.

[5] تهذیب التهذیب، موقع یعسوب، ج 12، ص 239.

[6] مسند ابن راهویه، ج 1، ص 30.

[7] فتح الباری، لابن حجر، ج 18، ص 272.

[8] مسند احمد، ج 19، ص 28.

[9] ثعالبی، ثمارالقلوب فی المضاف و المنسوب، ص 87 _ 76.

[10] محمود ابوریه، اضواء علی السنة المحمدیة، ص 200.

[11] الشیخ محمود ابوریه، شیخ المضیره ابوهریره، ص 120.

[12] ابن حجر، فتح الباری، ج2، ص167، ثم یعلق ابن حجر على ذلک قائلا: وهذا یثبت ان ابا هریرة لم یکن حافظا للقرآن و لا کان یکتب الحدیث.

[13] ابو ریة، ابو هریرة، ص103،نقلا عن شرح نهج البلاغة لابن ابی الحدید.

[14] المصدر، نقلا عن کتاب الکاف الشاف فی تخریج احادیث الکشاف، لابن حجر العسقلانی، ص 10.

[15] المصدر، ص 104.

[16] المصدر، ص 104.

[17] المصدر، نقلا اعلام النبلاء، ج 2، ص 433- 434.

[18] نفس المصدر، ص 104- 105.

[19] الشاطبی، الموافقات، ج 4، ص 127.

[20] محمود ابوریه، اضواء علی السنة المحمدیة، ص 202.

[21] انظر: السید شرف الدین الموسوی العاملی، ابوهریرة، ص 140.

[22] الشیخ احمد شاکر، شرح الفیة السیوطی، ص 35.

[23] المصدر.

[24] محمود ابو ریة اضواء علی السنة المحمدیة، ص 202 و 203.

[25] ابن کثیر، البدایة و النهایة، ج 8، ص 109؛ ابن قتیبة الدینوری، تأویل مختلف الحدیث، ص50  48.

[26] محمود ابوریة، اضواء علی السنة المحمدیة، ص 207.

[27] نفس المصدر.

[28] نفس المصدر.

[29] الدینوی تأویل مختلف الحدیث، ص 50.

[30] نفس المصدر، ص 48.

[31] مسند احمد، ج 53، ص52. نقلا عن برنامج المکتبة الشاملة.

[32] اضواء علی السنة المحمدیة ، ص 204.

[33] محمد عبده، شرح نهج البلاغة، ج 1، ص 358.

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    279841 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    258191 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    128595 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    114446 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    89267 التفسیر 2012/05/15
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    60440 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    59947 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    57112 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو الذنب الذي ارتكبه النبي يونس؟ أ ليس الانبياء مصونين عن الخطأ و المعصية؟
    50602 التفسیر 2012/11/17
    عاش يونس (ع) بين قومه سنين طويلة في منطقة يقال لها الموصل من ارض العراق، و لبث في قومه داعيا لهم الى الايمان بالله، الا أن مساعيه التبليغية و الارشادة واجهت عناداً و ردت فعل عنيفة من قبل قومه فلم يؤمن بدعوته الا رجلان من قومه طوال ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    47438 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...