بحث متقدم
الزيارة
18294
محدثة عن: 2012/06/19
خلاصة السؤال
الرجاء تعريف التخصيص و التخصص مع بيان الفارق بينها اصطلاحا.
السؤال
الرجاء تعريف التخصيص و التخصص مع بيان الفارق بينها اصطلاحا. و ماذا يعنون بقولهم ان هذا الشيء خارج عن الموضوع تخصصاً أو تخصيصاً؟
الجواب الإجمالي

هاتان المفردتان من الاصطلاحات المعتمدة في كتب اصول الفقه. و سنحاول هنا الاشارة الى بيان المراد منهما، و منه يظهر الفرق بين المصطلحين:

التخصيص:

فالمراد بالتخصيص إخراج من الحكم مع دخول المخرج موضوعاً، و مثاله: كل‏ مكلف يجب عليه الصوم في شهر رمضان إلا المسافر، فالمسافر[1] مكلف  و لا يجب عليه الصوم.[2]

و بعبارة أخرى: التخصيص عبارة عن اخراج بعض افراد موضوع الحكم بواسطة القرينة الدالة على ذلك، فلولا القرينة لكان الحكم العام الواقع على الطبيعة شاملا لتلك الافراد، اي لولا الاية الرافعة للتكليف بالصوم عن المسافر لكان حكم وجوب الصوم شاملا للمسافر كما هو شامل للحاضر على حد سواء.[3]

اما التخصص:

فالمراد به الخروج الموضوعي الوجداني، و هو الّذي يسميه النحويون ب (الاستثناء المنقطع) و مثاله: كل مكلف يجب عليه الصيام إلا الطفل، فان الطفل خارج عن موضوع (المكلف) وجدانا و لا يحتاج الى دليل يخرجه عن الحكم.[4]

و بعبارة اخرى: هو الخروج الموضوعي عن موضوع الحكم، فكل موضوع مغاير لموضوع الحكم فخروجه عن موضوع الحكم بالتخصص، مثلا: الدليل المستفاد من حرمة الغناء لا يشمل الحداء، و ذلك للتباين بين مفهوم الحداء و مفهوم الغناء، و لهذا يقال ان خروج الحداء عن موضوع الحرمة بالتخصص، و هذا بخلاف الغناء للعرائس فان خروجه عن دليل الحرمة بالتخصيص، لانه من افراد الغناء حقيقة، و ان المخرج عن الحرمة هو بعض أفراد الموضوع عن حكم الموضوع (حرمة الغناء)، فلولا الاخراج لكان ذلك الفرد مشمولا لحكم الموضوع (حرمة الغناء).[5]

اتضح من خلال ذلك الفرق الاساسي بينهما و هو ان الاخراج في التخصيص عن الحكم ليس اخراجا حقيقيا فلولا وجود القرينة المخرجة له و التي يعبر عنها "بالمخصص" لم يخرج عن موضوع الحكم، خلافا للتخصص فان خروج المخصص خروجا حقيقيا عن الموضوع بلا حاجة الى وجود قرينة تخرجه، لان الجاهل مثلا غير العالم حقيقة، فاذا قال الشارع "اكرم العالم" يخرج الجاهل عن الحكم تخصصا من دون حاجة الى قرينة او دليل آخر اي من دون حاجة الى "مخصص" خارجي.

 


[1] الانسان المسافر لا يختلف عن الانسان غير المسافر في حقيقته و ما هيته الاصلية.

[2] السيد محمد تقي الحكيم، الأصول‏العامة، النص، صفحه 81.

[3] الشيخ محمد صنقور، المعجم الاصولي، مادة تخصيص.

[4] السيد محمد تقي الحكيم، الأصول‏العامة، النص، صفحه 81.

[5] الشيخ محمد صنقور، المعجم الاصولي، مادة تخصص.

 

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • هل يحق للأب اشتراط زواج بنته من شخص معين كالمنتمي إلى الرسول الأكرم (السادة)؟
    5084 الحقوق والاحکام 2015/07/22
    يتوفر الآباء عادة على تجربة جيدة حصلوا عليها من خلال معترك الحياة التي تؤهلهم للتمييز بين الأمور حسنها و قبيحها، و أنّهم في الغالب ينطلقون في مواقفهم من مصلحة أبنائهم و السعي لتحقيق ما يؤدي إلى سعادتهم و صلاحهم، و تلك التجارب و الخبرات الاجتماعية يفتقدها الشباب و ...
  • هل یتنعم المؤمنون فی البرزخ نعیم القبر و هل یعذب الکافرون عذاب القبر کذلک؟
    8475 الکلام القدیم 2010/08/21
    قسم الشیخ المفید (ره) فی کتابه أوائل المقالات الناس حسب معتقدهم الى اربع طوائف:الأولى: المؤمنون العاملون.الطبقة الثانیة: عرفت الحق، و لم تعمل به عنادا.الطبقة الثالثة: طائفة اقترفت الآثام و المعاصی تهاونا، لا عنادا و استحلالا ...
  • ما الفرق بین الاخلاق و بین علم الاخلاق؟
    7348 النظریة 2011/12/18
    الاخلاق لغة جمع " خُلْق" الطبع، السجیة و العادة. أعم من کونها عادة و سجیة حسنة أو قبیحة.اما الاخلاق فی الاصطلاح فقد ذکر علماء الاخلاق لها عدة معان، لا یمکن الجمع بینها بدقة تامة، لکن یمکن استنباط معنى للاخلاق عند العلماء المسلمین بنحو نستطیع وصفه بالتعریف الجامع، ...
  • ما هی أهداف الشیطان ومخططاته؟
    7450 الکلام القدیم 2007/11/15
    1ـ حرف  الناس و جرهم إلى الضلال.2ـ دعوة الناس إلى الأعمال الخرافیة و إیتاء البدع.3ـ حمل الناس على التغییر و التبدیل فی خلق الله، هذه عدة من الأهداف و المخططات التی نسبها القرآن الکریم إلى الشیطان. ...
  • لماذا یبغض الله تعالى الطلاق؟
    5911 الفلسفة الاحکام والحقوق 2012/02/15
    لما کان الطلاق یقابل الزواج من هنا یکون الطریق لمعرفة العلة فی مبغوضیة الطلاق من خلال معرفة ما ینطوی علیه الزواج من أهمیة و منافع کبیرة على المستویین الفردی و الاجتماعی.[1] فعندما نراجع القرآن الکریم نجده یصرح بان ذلک من آیات الله "
  • ما هو مصدر الذات الإنسانیة و ما هو تأثیر هذه الذات على تصرفات الإنسان؟
    8503 الکلام الجدید 2008/04/17
    حسب رأی الحکمة المتعالیة، فإن الذوات کانت موجودة إبتداءً بصورة غیر معینة و غیر مشخصة، و من ثم تتشخص بالتکوّن المادی و بعد ذلک تبقى بصورة فردیة.تشمل الذات جنبتی الإنسان المادیة و المعنویة و ترافق الإنسان منذ بدء وجوده، و یطلق عادةً على الجانب المادی للذات الإنسانیة بالطبیعة أو ...
  • ماذا یعنی العقل و ما الدلیل على وجوده؟
    6532 الکلام القدیم 2011/10/06
    العقل فی الاصل تلک القدرة المشعرة بالذات و العارفة بالانا ، و هو ذلک النور المعرفی الذی یحیط و یستشعر بکافة الارکان الادراکیة (الحواس، التصورات، الفکر، الحافظة و...) و یمنحها الرؤیة الثاقبة. فمن عرف ذاته إمتلک قدرة التمییز و الفصل بین الاشیاء و لا تسلب منه تلک الخاصیة الا ...
  • ما هی الطریقة التی ینبغی التعامل بها مع الناس المادحین و المثنین علینا؟
    4728 العملیة 2011/12/13
    المادحون صنفان، صنف ینطلق من قناعة حقیقیة و نیّة خالصة لا یرومون شیئا من وراء مدحهم، فلا شک ان هؤلاء یستحقون الاحترام و مقابلتهم بوجه طلق، لکن ینبغی الطلب منهم - و باسلوب امثل- اجتناب الثناء و المدح و الاستعاضة عنه بالدعاء بحسن العاقبة، اضافة الى الحذر من الاثار السلبیة ...
  • لماذا لم ینهض الامام الحسین علیه السلام فی عهد معاویة؟
    6771 سیرة المعصومین 2006/11/25
    اذا اراد الانسان ان یشیر الى الاسباب التی ادّت الى عدم قیام الامام الحسین علیه السلام، فبامکانه الاشارة الى العوامل التالیة:1 ـ التزام الامام الحسین ببنود الصلح الذی عقده أخوه الامام الحسن علیه السلام فی حیاته مع ...
  • من هو حذیفة بن الیمان؟ و ما هی علاقته بأهل البیت و إمامة أمیر المؤمنین(ع)؟
    5545 تاريخ بزرگان 2009/03/10
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    279263 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    256577 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    127962 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    112402 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    88833 التفسیر 2012/05/15
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    59397 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    59252 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    56768 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو الذنب الذي ارتكبه النبي يونس؟ أ ليس الانبياء مصونين عن الخطأ و المعصية؟
    49062 التفسیر 2012/11/17
    عاش يونس (ع) بين قومه سنين طويلة في منطقة يقال لها الموصل من ارض العراق، و لبث في قومه داعيا لهم الى الايمان بالله، الا أن مساعيه التبليغية و الارشادة واجهت عناداً و ردت فعل عنيفة من قبل قومه فلم يؤمن بدعوته الا رجلان من قومه طوال ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    47043 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...