بحث متقدم
الزيارة
6252
محدثة عن: 2008/02/20
خلاصة السؤال
لماذا حرم الله الانتحار؟
السؤال
لماذا لا یستطیع الانسان ان یحرم نفسه من نعمة الحیاة الکبری؟
الجواب الإجمالي

اذا کان مرادکم من السؤال هو لماذا لا یجوز للانسان ان یحرم نفسه من نعمة الحیاة، فینبغی ان نقول فی الجواب:

1. ان کل أنسان بالاستناد الى عقله و فطرته یفهم ان اتلاف أی نعمة من نعم العالم هو أمر مرفوض و مذموم و هذا مطلب واضح الى درجة بحیث یدرکه جمیع افراد البشر فی مختلف الاعمار و المذاهب و لهذا السبب وجدت فی العالم العدید من المنظمات المهمة بحمایة النعم الطبیعیة تحت اسماء مختلفة کلجان حمایة البیئة و لجان الدفاع عن الحیوانات و ...

اضافة الی تأسیس منظمات دولیة متعددة لأجل الحفاظ على مظاهر الحیاة فی الکرة الارضیة مفتوحة و ... لیمکنها عن طریق وضع مختلف القوانین حمایة النعم الطبیعیة الالهیة و السیطرة علیها على مستوى العالم. فاذا لم یجز العقل و فطرة الانسان اتلاف و اضاعة اقل نعمة من النعم الالهیة و یعتبره أمراً قبیحاً، فکیف یجوز للانسان اتلاف اکبر نعمة و هی الحیاة؟

اتضح بهذه المقدمة ان الاعتقاد بان الانسان مجاز فی ان یقضی على حیاته هو فی الواقع مؤشر على الانحراف عن العقل و الفطرة الانسانیة و هو نوع من الامراض النفسیة التی یجب علاجها، و قد تأسست حدیثاً مراکز لمعالجة هذا النوع من الامراض النفسیة حیث یحاول الاطباء بطرق نفسیة مختلفة معالجة هذا النوع من المرضی.

2. ان الدین الاسلامی المبین -الذی شرعت تعالیمه کلها على اساس العقل و الفطرة و الواقعیة- ایضا حٌرم الانتحار و سلب الحیاة عن النفس و اعتبره أمراً غیر مشروع.

3. من خلال النظرة الکونیة الاسلامیة و علی أساس معارف القرآن فان الله هو المالک للکون[1] و قد وهبنا الله هذه النعم لنستخدمها فی طریق تکاملنا و سعادتنا، فاضاعة النعم و اتلافها هو عمل بخلاف رضا مالکها، و العقل یحکم بوجوب رعایة رضا المالک فیما اودعه عندنا و انه لا یجوز التصرف فیه بما یخالف رضاه.

4. و الملاحظة الاکثر أهمیة هی ان حکمة منع الانتحار فی الاسلام لیست مجرد حفظ حیاة الفرد القاصد للانتحار، بل یرید الاسلام بهذا الحکم حمایة کل المجتمع البشری من الخطر و الهلاک.

و توضیح ذلک: انه حین یکون الانتحار حراماً و ممنوعاً و انه لا یحق للفرد ان یقتل نفسه التی فی نظره هی ملک له، فلا یجوز قطعاً قتل الآخرین، و ان منع الانتحار یمنع من نمو هذا النوع من المرض و تطوره فی المجتمع و فی هؤلاء الافراد.

و علی أی حال فان الذین یقدمون علی الانتحار مبتلون بانحراف روحی و عقلی و هم مرضى. و لا یمکننا أن نتوقع من الافراد المرضی الی هذا الحد بحیث یکونون مستعدین للقضاء علی حیاتهم و لا یرحمون أنفسهم التی هی أعز شیء فی هذا العالم لدیهم، ان یرحموا الآخرین و لا یقتلوا الناس الأبریاء، انطلاقا من قیاسات خاطئة، فاذا أجاز القانون و الشرع لمثل هؤلاء الأفراد ان یقتلوا أنفهسم فهو فی الواقع قد أقدم على هلاک البشر. و لهذا السبب فقد عُد (الانتحار) من أکبر الذنوب و أعد الله لمرتکب هذا العمل عذابا الهیاً شدیداً.[2]



[1] "ولله ملک السماوات و الارض"، آل عمران، 189.

[2] یقول الامام الصادق (ع): «من قتل نفسه متعمداً فهو فی نار جهنم خالد فیها»، من لا یحضره الفقیه، ج 4، ص 95.ر

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    279852 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    258218 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    128610 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    114497 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    89274 التفسیر 2012/05/15
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    60471 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    59968 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    57121 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو الذنب الذي ارتكبه النبي يونس؟ أ ليس الانبياء مصونين عن الخطأ و المعصية؟
    50650 التفسیر 2012/11/17
    عاش يونس (ع) بين قومه سنين طويلة في منطقة يقال لها الموصل من ارض العراق، و لبث في قومه داعيا لهم الى الايمان بالله، الا أن مساعيه التبليغية و الارشادة واجهت عناداً و ردت فعل عنيفة من قبل قومه فلم يؤمن بدعوته الا رجلان من قومه طوال ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    47450 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...