بحث متقدم
الزيارة
6928
محدثة عن: 2012/02/14
خلاصة السؤال
ما هی الأعمال التی تستوجب إلقاء السرور و السکینة علی روح المیت؟
السؤال
توفّت أمی قریباً، أرید أن أسألکم عن کیفیة الدعاء الذی یؤدی إلی مسرتها و اطمئنان روحها؟ کیف أستغفر لها فی صلاة اللیل؟ أرجوا ارشادی إلی ذلک. أفکّر بها کثیراً و من الصعب علیّ أن أتحمل وفاتها.
الجواب الإجمالي

یمکن تخفیف المصائب بالصبر علیها، و الإلتفات إلی آثارها و التفکیر فیها و درک ان الموت حق و انه یقع عی الجمیع علی السواء.

من الأعمال المستحبة للأشخاص المتوفّین هی: صلاة الوحشة فی اللیلة الأولی التی یحل فیها فی قبره و الصدقة و الدعاء و قراءة القرآن. نظراً إلی أن صلاة الوحشة مستحبة فی اللیلة الأولی التی ینزل فیها قبره، لا فی کل اللیالی. و بدل هذا من الأفضل تقدیم الأعمال المستحبة الأخری فی سائر الأوقات.

الجواب التفصيلي

تخفیف المصیبة علی الشخص المصاب یتم بطرق متعددة نبیّن أهمّها:

الف: الصبر علی المصیبة:

الصبر [1] مُعین الإنسان علی الحیاة. أحد أقسامه، هو الصبر علی المصیبة. [2] الذی تبیّن الآیات و الروایات إنه ذو قیمة و ثواب و یمکن اعتباره نظراً لآثاره أحد الطرق التی تخفّف حزن و غم موت الأقرباء علی الإنسان. نشیر هنا إلی عدة نماذج من الآیات و الأحادیث فی هذا المجال:

1- یقول الله تعالی فی القرآن الکریم: "سَلَامٌ عَلَیْکمُ بِمَا صَبرَتمُ‏ْ فَنِعْمَ عُقْبىَ الدَّار". [3] "وَ لَنَبْلُوَنَّکُم بِشىَ‏ْءٍ مِّنَ الخْوْفِ وَ الْجُوعِ وَ نَقْصٍ مِّنَ الْأَمْوَالِ وَ الْأَنفُسِ وَ الثَّمَرَاتِ وَ بَشِّرِ الصَّابرِینَ * الَّذِینَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِیبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلَّهِ وَ إِنَّا إِلَیْهِ رَاجِعُونَ * أُوْلَئکَ عَلَیهْمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَ رَحْمَةٌ وَ أُوْلَئکَ هُمُ الْمُهْتَدُون". [4]

2- عن أمیر المؤمنین (ع): "من أفضل الحزم الصبر علی المصائب". [5] و "من کنوز الإیمان الصبر علی المصائب". [6] و "الصبر علی النوائب یُنیل شرف المراتب". [7]

ب: التأمل و الاذعان بواقعیة الموت

کما یجب الاذعان بهذه الواقعیة و التفکیر فیها و هی أن الموت حق و للجمیع: "کلُ‏ُّ نَفْسٍ ذَائقَةُ الْمَوْتِ ثمُ‏َّ إِلَیْنَا تُرْجَعُون". [8] فکل الموجودات ترجع فی النهایة إلی الله سبحانه بما أنها تجل للحق و منه: "الَّذِینَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِیبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلَّهِ وَ إِنَّا إِلَیْهِ رَاجِعُون". [9]

من آثار الإیمان بالله سبحانه، هو بیان هذه الآیة الشریفة فی القرآن الکریم حیث تبیّن إن الإنسان المؤمن عند إصابته بالمصیبة یتوجّه إلی مفاد هذه الآیة الشریفة و یلقّن نفسه بها، لیسکن قلبه و یطمئن فؤاده. و کلما کان هذا التلقین أقرب للحقیقة یرتفع تزلزل فکره أکثر و یُعطی قلبه الوقار و الراحة.

ج: أداء الأعمال الصالحة للمیت:

لقد أوصتنا الأحادیث القیام بالأعمال الصالحة و التبرع نیابة عن المیت بمجموعة من الافعال الحسنة التی بعضها تکون واجبة تبعاً لبعض الشروط و بعضها الآخر مستحبا. نشیر هنا إلی بعض الأعمال المستحبة التی أوصتنا بها الروایات:

الأول: الصدقة: سأل شخص من بنی ساعدة النبی محمداً (ص) بعد وفاة أمّه قائلا: توفیّت أمی فی غیابی فإذا تصدّقت عنها بشیء ینفعها؟ فقال (ص): نعم. [10]

الثانی: قراءة القرآن: "قال رَسُولُ اللَّهِ (ص): مَنْ مَرَّ عَلَى الْمَقَابِرِ وَ قَرَأَ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ إِحْدَى عَشْرَةَ مَرَّةً ثُمَّ وَهَبَ أَجْرَهُ لِلْأَمْوَاتِ أُعْطِیَ أَجْرَهُ بِعَدَدِ الْأَمْوَاتِ ". [11]

الثالث: الأعمال الصالحة: عن الإمام الصادق (ع) إنه قال: "یدخل علی المیت فی قبره الصلاة و الصوم و الحج و الصدقة و البرّ و الدعاء، و یکتب أجره (للذی فعله)". [12] و عنه (ع): "من عمل من المسلمین عن میت عملاً صالحاً أضعف الله له أجره، و نفع الله به المیت". [13]

الرابع: أداء صلاة الوحشة: یستحب الإتیان برکعتی صلاة الوحشة (صلاة هدیة المیت لیلة الدفن) [14] للمیت و کیفیتها وردت فی الرسائل العملیة لمراجع التقلید. [15] لذلک فهذه الصلاة مستحبة فی اللیلة الأولی من نزوله القبر لا فی کل اللیالی، و یمکن تقدیم الأعمال الأخری کما ذکرنا فی الأوقات الأخری لأمکم حتی تُسر و تطمئن روحها.

راجعوا المواضیع التالیة فیما یخص الأعمال الواجبة للمیت:

1- «خمس أموال المیت»، السؤال 3542 (الموقع: 3780).

2- «قضاء الصلاة و الصوم عن الأب الأم»، السؤال 6803 (الموقع: 7033).



[2]     الدیلمی، الشیخ حسن، إرشاد القلوب إلی الصواب، ج1 ، ص 126، نشر الشریف الرضی، قم، الطبعة الأولی، 1412 ق.

[3]    الرعد، 24.

[4]    البقرة، 155 – 157.

[5]    التمیم ی الآمدی، عبد الواحد بن محمد، غرر الحکم و درر الکلم، ص 283، ح 6299، إنتشارات مکتب التبلیغات الإسلامی، قم، 1366 ش.

[6]    نفس المصدر، ص 282، ح 6298.

[7]    نفس المصدر، ص 282، ح 6269.

[8]    العنکبوت، 57

[9]    البقرة، 156

[10]    ملا حویش آل غازی، عبد القادر، بیان المعانی، ج 1، ص 203، مطبعة الترقی، دمشق، الطبعة الأولی، 1382 ق؛ القرطبی، محمد بن أحمد، الجامع لأحکام القرآن، إنتشارات ناصر خسرو، طهران، الطبعة الأولی، 1364 ش.

[11]     المجلسی، محمد باقر، بحار الأنوار، ج 10، ص 368، مؤسسة الوفاء، بیروت، 1404 ق.

[12]    العاملی، الشیخ حر، وسائل الشیعة، ج 8، ص 279، مؤسسة آل البیت (ع)، قم، 1409 ق.

[13]    الحلّی، إبن فهد، عدة الداعی، ص 146، دار الکتاب الإسلامی، قم، 1407 ق.

[14]    العاملی (الکفعمی)، إبراهیم بن علی، المصباح، ص 411، نشر دار الرضی، قم، الطبعة الثانیة، 1405 ق؛ وسائل الشیعة، ج 8، ص 168.

[15]    الموسوی (الإمام الخمینی)، السید روح الله، توضیح المسائل المحشی، ج 1، ص 348، المحقق/المصحّح: سید محمد حسین بنی هاشمی الخمینی، مکتب إنتشارات الإسلامی، قم، الطبعة الثامنة، 1424 ق.

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

أسئلة عشوائية

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    279421 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    257168 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    128118 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    113183 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    88976 التفسیر 2012/05/15
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    59795 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    59519 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    56842 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو الذنب الذي ارتكبه النبي يونس؟ أ ليس الانبياء مصونين عن الخطأ و المعصية؟
    49697 التفسیر 2012/11/17
    عاش يونس (ع) بين قومه سنين طويلة في منطقة يقال لها الموصل من ارض العراق، و لبث في قومه داعيا لهم الى الايمان بالله، الا أن مساعيه التبليغية و الارشادة واجهت عناداً و ردت فعل عنيفة من قبل قومه فلم يؤمن بدعوته الا رجلان من قومه طوال ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    47148 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...